قايد صالح يلقي النظرة الأخيرة على شهداء فاجعة بوفاريك

قايد صالح يلقي النظرة الأخيرة على شهداء فاجعة بوفاريك

ألقى، اليوم الأحد، الفريق أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع الوطني ورئيس أركان الجيش الوطني الشعبي،

النظرة الأخيرة على عدد من شهداء فاجعة بوفاريك بالمستشفى العسكري عين النعجة بعد التعرف على هوياتهم.

وحسب بيبان صادر عن وزارة الدفاع الوطني، فإن قايد صالح قام بإلقاء النظرة الأخيرة على مجموعة من جثامين الشهداء.

ليتم توجيههم إلى ولاياتهم الأصلية حيث سيُسجّون بالتشريفات التي يستحقونها.

وأكدت وزارة الدفاع الوطني، تعاطفها الكبير وتضامنها العميق مع عائلات الضحايا.

وتشاطرهم آلامهم وأحزانهم ووقوفها إلى جانبهم مجددة لهم تعازيها الخالصة.

ودعت الوزارة في بيانها، عائلات الشهداء للتحلي بالصبر والتفهم.

وتُعلمهم أن القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي جنّدت كل الوسائل البشرية والمادية للتكفل الأسرع بعمليات التحديد العلمي لهويات الضحايا.

حيث يتواصل نقل جثامين الضحايا وتشييعها تماشيا مع تحديد هوياتهم.

 

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة