قتل 7 أشخاص حتى الآن.. تفشي فيروس جديد في الصين يثير المخاوف

قتل 7 أشخاص حتى الآن.. تفشي فيروس جديد في الصين يثير المخاوف

أفادت العديد من التقارير، أن فيروسا شديد العدوى، ظهر في الصين، قتل 7 أشخاص لحد الآن، حسبما أورده موقع “روسيا اليوم”.

وأضاف ذات المصدر، أنه قد تم تشخيص ما لا يقل عن 60 شخصا بمتلازمة ناجمة عن فيروس بونيا الجديد.

وينتقل هذا الفيروس، عن طريق القراد، ويمكن أن ينتقل من إنسان إلى آخر عن طريق الدم أو المخاط، ويسبب حمى نزفية فيروسية.

ويعاني المرضى، من حمى شديدة مع متلازمة قلة الصفيحات “SFTS”، وهو مصطلح طبي يصف انخفاض الصفيحات في الدم.

ووفقا للخبراء في الأمراض المعدية، فقد يكون هذا الفيروس مميتا، إذا لم يتم اكتشافه مبكرا.

وتتمثل أعراض الإصابة بهذا الفيروس، الذي تم اكتشافه لأول مرة في عام 2009 في المناطق الريفية في الصين، التعب والحمى والطفح الجلدي.

ويُعتقد أن أحدث انتشار للوباء بدأ في أفريل، مع عشرات الحالات في مقاطعتي جيانغسو وآنهوي المجاورتين.

ونقل ذات المصدر، عن شنغ جيفانغ، خبير الأمراض المعدية، إن الفيروس يمكن أن ينتقل من الحيوانات المصابة أو الأشخاص إلى الآخرين عن طريق الدم والجهاز التنفسي والجروح.

وقبل ثلاث سنوات، أصيب 16 شخصا بالعدوى بعد ملامسة جثة شخص مات بسبب المرض.

ويبلغ معدل الوفيات بفيروس بونيا الجديد يبلغ 10 بالمائة، وتمتد فترة حضانة المرض من 7 إلى 14 يوما، ولا يوجد لقاح أو أدوية يمكن أن تستهدف الفيروس.

وعادة ما يتعافى المصابون بالحالات الخفيفة من تلقاء أنفسهم، وأولئك الذين يعانون من التهابات شديدة قد يعانون من فشل في الأعضاء.

وأفادت صحيفة “Global Times”، أن الإصابات التي تم اكتشافها في شرق الصين سببها الرئيسي لدغات القراد حتى الآن، وأن الفيروس يمكن أن يتسبب في وباء محلي.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=866365

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة