قرار منع عربات الوزن الثقيل من المرور داخل المدن بعين الدفلى ابتداءا من الأسبوع القادم

يدخل حيز التطبيق ابتداءا من الأسبوع القادم قرار منع مرور مركبات الوزن الثقيل داخل المدن بولاية عين الدفلى و ذلك بهدف التقليل من الضغط على الحركة المرورية و القضاء على بعض النقاط السوداء داخل التجمعات العمرانية وفق ما أفاد به اليوم الثلاثاء مصدر من الأمن الولائي.

ويخص هذا الإجراء -حسب محافظ الشرطة و رئيس خلية الإعلام السيد حليم توري- كمرحلة أولى منع حركة هذه العربات خلال فترة النهار من الساعة السابعة صباحا و إلى غاية الثامنة مساءا في كل من مدن مليانة و عين الدفلى و خميس مليانة على أن يتم تعميمه على المدن الكبرى الأخرى في الأيام القليلة القادمة. 

من جهة أخرى أفاد المتحدث بان مصالحه سجلت خلال الفترة الأخيرة لاسيما منذ فتح الطريق السيار شرق-غرب أمام حركة المرور انخفاضا ملحوظا لعدد العربات و السيارات و من كل الأصناف التي تعبر الطريق الوطني رقم 4 المار داخل التجمعات السكانية الكبرى موضحا بان هذا الإنخفاض يتجاوز نسبة 50 بالمائة للسيارات الخفيفة و70 بالمائة بالنسبة لمركبات الوزن الثقيل.

وحسب الإحصائيات الرسمية تجاوز عدد السيارات و العربات من كل الأصناف والأوزان التي كانت تمر عبر الطريق الوطني رقم 4 الرابط بين العديد من الولايات بشرق و وسط وغرب البلاد 50.000 عربة يوميا عبر ولاية عين الدفلى قبل بداية تشغيل أجزاء من الطريق السيار خلال الشهور القليلة الماضية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة