قرباج اللاعبون مهددون بعقوبات قاسية وصارمة في حال تكرار سيناريو الغيابات

قرباج اللاعبون مهددون بعقوبات قاسية وصارمة في حال تكرار سيناريو الغيابات

عقد أمس

رئيس شباب بلوزداد محفوظ قرباج، اجتماعا مع لاعبي أبناء العقيبة والمدرب عبد القادر يعيش، وهذا مباشرة عقب الحصة التدريبية لنهار أمس بملعب 20 أوت، حيث فتح الرجل الأول في بيت العقيبة موضوع الغيابات بالجملة خلال الحصص  التدريبية الاستئنافية وهذا عقب الفوز في المباراة الأخيرة التي جمعت رفقاء المهاجم سليماني باتحاد البليدة، وقد وضع الرئيس قرباج خلال هذا الاجتماع النقاط على الحروف بخصوص ظاهرة الغيابات المتكررة للاعبين مؤكدا انها المرة الأولى والأخيرة وستكون عواقبها وخيمة على اللاعبين في حالة تكرارها حسب ما صرح به لـ”النهار” “في الحقيقة أنا أعتبر هذا الاجتماع عاديا وجب انعقاده لوضع النقاط على الحروف بخصوص ظاهرة الغيابات بالجملة للاعبين خلال الحصص التدريبية، وقد وجهت رسالة واضحة للاعبين طلبت منهم تفادي تكرار هذا السيناريو للمرة الثالثة على التوالي  وفي حال تكرارهم للأمر سيتعرضون لعقوبات صارمة من قبل الادارة البلوزدادية”. 

لم أتقدم بطلب تأجيل مباراة الشلف لأنني أعلم النتيجة مسبقا

أما فيما يتعلقب تقديم الشباب لطلب تأجيل مباراة الجولة القادمة ضد جمعية الشلف والمقررة نهاية الأسبوع الجاري، فقد برر الرئيس البلوزدادي أسباب عدم تقدمه بهذا الطلب بقوله “أنا لست معنيا بموضوع تأجيل مباراتنا القادمة باعتبار الرابطة الوطنية أدرى بالمصلحة الوطنية وكان بإمكانها تأجيل هذه المباراة، وباعتباري أعلم بنتيجة الطلب مسبقا رفضت تقديمه بصفة نهائية”.

“الادارة استدانت للحجز للصفاقسي التونسي والسلطات المحلية تعتبر المواجهة  ودية”

هذا وقد واصل الرجل الأول في بيت العقيبة سلسلة نداءاته المتكررة للسلطات المحلية بسبب مواصلتها سياسة الإهمال خاصج  والضائقة المالية التي يتخبط فيها النادي وعدم مبادرتها لرفع الحصار المالي الذي ينتظر أن يؤثر سلبا على نتائج الفريق خاصة وأنه مقبل على منافسات اقليمية، وهو معني بتمثيل الألوان الوطنية ابتداء من تاريخ 27  أكتوبر القادم  باعتباره سيستضيف النادي الصفاقسي بملعب 20 أوت في اطار ذهاب نصف نهائي كأس شمال افريقيا للأندية الحائزة على الكؤوس، وكاد يقصى من هذه المنافسة لولا تدخل الرئيس قرباج في آخر لحظة للاستدانة من أجل الحجز لمنافس الشباب بفندق الهيلتون “أنا مستغرب من الموقف السلبي للسلطات المحلية اتجاه فريق شباب بلوزداد بخصوص الضائقة المالية والطريقة السلبية التي تتعامل معها خاصة وأنه تفصلنا أيام قليلة فقط عن أول موعد رسمي في منافسة كأس شمال افريقيا الذي سنمثل من خلاله، ليس الوان شباب بلوزداد فقط، بل ألوان الجزائر كلها ولهذا فقد اضطررت لاستدانة المبلغ الخاص بالحجز في الفندق الذي سنستضيف فيه الفريق الخصم لتفادي أي إقصاء قد نتعرض إليه، حسب ما تنص عليه قوانين اللعبة، في حين أن السلطات المحلية بقيت تتفرج على الوضع دون ان تحرك ساكنا وكأنها المباراة القادمة ودية وليست رسمية”.

أسطورة الاعتماد قد تستمر لسنوات أخرى

وبخصوص غياب ورقة اعتماد النادي التي طال غيابها، أعقب عليها الرئيس قرباج في اتصاله مع “النهار” قائلا “أظن أن أسطورة غياب ورقة الاعتماد الخاصة بالنادي  ستستمر لسنوات طويلة.. ربما الموسم القادم والذي يليه أو الى غاية نهاية عهدتي على رئاسة النادي وأعتبر هذا الامر مؤسفا للغاية باعتبار الخاسر الوحيد في هذه المعادلة  هما اللونين الأحمر والأبيض”

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة