قرباج مصير المدرب حنكوش يتحدد اليوم

قرباج مصير المدرب حنكوش يتحدد اليوم

أكدر رئيس

شباب بلوزداد، محفوظ قرباج، في اتصال مع “النهار” أمس، أنه  سيحسم في موضوع المفاوضات مع مدربه محمد حنكوش اليوم على أقصى تقدير باعتبار هذا الأخير يكون قد حل بالعاصمة أمس عائدا من مقر إقامته بمدينة معسكر،   حيث أكد الرجل الأول في بيت العقيبة أن نسبة تجديد حنكوش للعقد كبيرة جدا باعتبار هذا الأخير أكد له أن المشكل المادي لن يكون عائقا في ظل رغبته مواصلة العمل مع الشباب.

“مصير بقاء المدرب حنكوش من عدمه مع فريق شباب بلوزداد سيتحدد اليوم على أقصى تقدير بعد جلوسي معه على طاولة المفاوضات، وأظن أن احتمال تجديده العقد مع الشباب لموسم آخر وارد جدا وبنسبة كبيرة، باعتباره أبدى رغبته في التجديد قبل التنقل لمدينة معسكر مكان إقامته” صرح الرئيس قرباج.

وعن احتمال وقوف الجانب المالي كعائق يحول دون وصول الطرفين إلى أرضية اتفاق أضاف قرباج “لا أظن أن المشكل المالي سيكون عائقا كبيرا في المفاوضات التي ستجمعنا اليوم، باعتباره سبق وأن صرح خلال عدة مناسبات أن الجانب المادي لن يكون عائقا، باعتباره يرغب في مواصلة العمل الذي باشره مع الفريق خلال الموسمين الأخيرين، وهو تصريح يجعلني أتنبأ بنسبة كبيرة لوصولنا لاتفاق نهائي وايجابي اليوم”.

قرباج يؤكد احترامه لمهلة المفاوضات وينفي اتصاله بأي مدرب

وفي ظل عدم اتضاح الأمور حول  تجديد عقد المدرب حنكوش في الوقت الذي باشرت فيه الأندية الأخرى التحضير للموسم القادم باتصالاتها مع اللاعبين الذين تود استقدامهم، أكد قرباج على احترامه لمهلة الدخول في مفاوضات التي طلبها المدرب حنكوش احتراما له، مؤكدا عدم اتصاله بأي مدرب إلى غاية الآن في انتظار الفصل النهائي في المفاوضات التي ستجمعهما اليوم.

سأمنحه الورقة البيضاء إن جدد العقد

والشيء الذي يبين رغبة الرئيس البلوزدادي في مواصلة التعاقد لموسم آخر مع المدرب حنكوش للحفاظ على استقرار التشكيلة، هو تأخيره عملية الاستقدامات وتسريح اللاعبين إلى غاية الاتفاق النهائي مع المدرب حنكوش حيث صرح قائلا:”إلى حد الآن لم نشرع في اتصالاتنا الرسمية مع اللاعبين الذين نود استقدامهم وآخرون نرغب في تسريحهم، لأن هذا العملية تدخل ضمن مهام المدرب ولهذا في حالة توصلي لاتفاق نهائي مع المدرب حنكوش سأواصل منحه الورقة البيضاء بخصوص عملية الاستقدامات وتسريح اللاعبين باعتباره الأدرى بشؤون الفريق”.

تمديد حنكوش للسوسبانس طرح العديد من التساؤلات

وعلى صعيد آخر، طرح تمديد المدرب حنكوش لسوسبانس المفاوضات العديد من التساؤلات في بيت العقيبة، وفي مقدمة هذه الأسئلة هي إن كان سيملي شروطا مادية قد تعتبرها إدارة العقيبة تعجيزية والنتيجة ستكون واضحة هنا، أما أن  الخلاف القائم بين ابن مدينة معسكر ورئيس الفرع جعدي هو الذي جعله يؤجل المفاوضات مع الرئيس قرباج إلى غاية إيجاد حل لهذا المشكل باعتباره يعرقل السير الحسن للنادي الذي يسعى لتأكيد النتائج المحققة هذا الموسم بلعب الأدوار الأولى الموسم القادم.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة