قصر خططوا لسرقة منزل بلجيكية واقتسموا الغنيمة في بيت مهجور

قصر خططوا لسرقة منزل بلجيكية واقتسموا الغنيمة في بيت مهجور

مثل، أمس، 7 متهمين من بينهم ثلاث

قصر أمام محكمة الجنح للقليعة لارتكابهم جريمة السرقة التي طالت منزل رعية بلجيكية تقطن ببلدية فوكة، حيث توبع كل من القاصر “ز.ا” و”ب.ع” بجنحتي تكوين جمعية أشرار والسرقة بالتسلق، في حين توبع المدعو “ع.ع” بجنحة المشاركة في السرقة، ووجهت تهمة إخفاء أشياء مسروقة لكل من “د.ب”، “ب.ن”، “ب.ا”، “ق.ف” و”ج.ر“.

وقائع القضية تعود إلى تاريخ أكتوبر المنصرم عندما تقدمت الضحية البلجيكية “لينس ماري غوبرت غيسلان”، أرملة جزائري، إلى مصالح الأمن ببلدية فوكة رفقة ابنتها لرفع شكوى، أفادت فيها أن منزلها الكائن بالمنعرج الثاني قد تعرض للسرقة التي طالت كمية من المجوهرات الثمينة وأشياء أخرى، مضيفة أنها بتاريخ أكتوبر الماضي وبعد عودتها مساء دخلت الطابق الثاني لبيتها وهناك اكتشفت أن الأضواء مشتعلة ووجدت باب خزانتها مفتوحا وصندوق مجوهراتها على الطاولة ومجوهراتها مفقودة، إضافة إلى ضياع جهاز استقبال رقمي، آلتي تصوير رقمية من نوع “زينيت” و”سامسونغ”، مشيرة إلى عدم ملاحظتها لأي كسر على الأبواب أو النوافذ.

 وبعد التحريات المكثفة تم توقيف المدعو “ب.ن” وبحوزته آلة تصوير، والذي صرح أن “ب.ع” عرض عليه شراءها، وأنه يعلم بأنها من محصلات السرقة، وبعد إلقاء القبض على المتهم أنكر التهمة المنسوبة إليه في البداية لكنه سرعان ما اعترف بكل شيء وتم وضع الجميع رهن الحبس المؤقت.

وخلال المحاكمة كشف المتهم “ب.ع” بأنهم ترصدوا المنزل ليومين كاملين رفقة “ا.ز” و”ب.ا” وأن السرقة نفذت في حدود الثانية زوالا، حيث تسلق ثلاثة منهم الجدار واستولوا على الأشياء الموجودة في الخزانة وانصرفوا، متجهين إلى أحد البيوت المهجورة بمنطقة طريق الفرن، أين اقتسموا المسروقات، ووقتها لحق بهم المدعو “ج.ر” الذي ضبطهم خارجين من منزل الضحية، حيث تبعهم وهددهم بكشف أمرهم لكنهم اشتروا سكوته بخاتم من ذهب وجهاز “دي في دي”، وفي اليوم الموالي-يضيف-التقى “ب.ع” بالمدعو “ب.ا”، حيث عرض عليه شراء خاتم فقام المدعوة “ب.ا” بتعريفه على الشاب “ع.ع” الذي أخذها إلى مجوهراتي بالقليعة سبق وأن تعامل معه في عمليات بيع عديدة، يدعى”د.ب”، وتم بيع بعض المجوهرات بمبلغ 57 ألف دينار ومن ثم اقتسام المبلغ المتحصل عليه بين المتهمين، كما منحوا المدعو “ق.ف” مبلغ 10 آلاف دينار.

وقد التمس في حقهم وكيل الجمهورية تسليط عقوبة 3 سنوات حبسا نافذا و300 ألف دينار غرامة مع إصدار أمر بالقبض في حق المتهم “ج.ر”، وبعد المداولات أدانت ذات المحكمة المتهمين “ب.ع” و”ز.أ” بخمس سنوات سجنا نافذا و3 سنوات في حق “ع.ع” مع البراءة في حق بقية المتهمين.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة