قصف بـ''الهاون'' لمعاقل الإرهابيين في''المقاطعة السادسة'' بسكيكدة

علمت ''النهار'' أن قوات الجيش

الوطني الشعبي، التي كانت قد أحكمت قبضتها على مداخل ومخارج منطقة جبل القوفي غرب سكيكدة، منذ أكثر من 20 يوما، قد شرعت منذ أمس في عملية قصف مدفعي على منطقة تواجد قيادات وبقايا الإرهاب، لما تسمى المقاطعة السادسة، بعد تطويق المنطقة بأكثر من 300 فرد من الفرق القتالية لتجنب فرار الإرهابيين الذين كانوا في الغالب يفضلون الفرار ناحية التجمعات السكانية القريبة كزورق الدوار قياطين، تجنبا لضربات الجيش الذي لا يمكنه قصف هذه التجمعات، وبحسب المعلومات الواردة، فإن القصف استمر لحوالي 30 دقيقة قبل أن يتوقف، ربما استعدادا لاقتحام المكان من قبل القوات المشتركة التي تم تعزيز تواجدها بأعالي جبل القوفي، خاصة وجود وحدتي ملعب الصيد والغرس، إلى جانب وجود وحدة متحركة في الصرى الخميس، تراقب تحركات مقاطعة الاعتصام التي كانت قد أعلنت الانفصال عن المقاطعة السادسة منذ عامين، والتي هي تحت إمارة الضابط الشرعي عادل يونس البالغ من العمر 30 سنة، ابن مدينة القل والملقب بأبو الفتح الذي التحق بالجماعات الإرهابية وعمره 14 سنة، ضمن ما كان يعرف بالجماعة الإسلامية المسلحة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة