قضية مقتل الطفلة سلسبيل… الجاني إعترف بفعلته وهذه تفاصيل إختطافها وقتلها

قضية مقتل الطفلة سلسبيل… الجاني إعترف بفعلته وهذه تفاصيل إختطافها وقتلها

كشف، اليوم الإثنين، وكيل الجمهورية المساعد الأول لدى محكمة وهران “حمزة تبوب”، عن حيثيات وقوع الجريمة التي راحت ضحيتها الطفلة “سلسبيل زحاف” بوهران.

حيث قال وكيل الجمهورية، أنه في الساعة الثانية زوالا من يوم السبت الماضي، تقدم والد الضحية المولودة سنة 2011.

بشكوى إختفاء إبنته التي لم تعد إلى البيت، بعد أن خرجت لشراء بعض الحاجيات من متجر الحي.

لتقوم بعدها مصالح الشرطة، بمختلف فرقها العاملة بالميدان إطلاق حملة بحث وتحري واسعة النطاق.

أفضت حسب المتحدث، إلى توقيف الشخص محل الإشتباه فيه، مساء نفس اليوم، قبل أن يقر بفعلته الشنيعة.

و أضاف تبوب، أنه في إطار التحقيق مع نفس الشخص، تبين أن الجثة تم وضعها في مكان معين في حي “الشهداء” بجانب حي الصباح

أين تنقلنا –يضيف المتحدث- بعد منتصف الليل، إلى عين المكان رفقة مصالح المخبر الجهوي للشرطة العلمية والتقنية، والطبيب الشرعي، وباقي المصالح المعنية.

حيث تم العثور على الجثة سلسبيل البالغة من العمر 8 سنوات، داخل كيس بلاستيكي.

ووفق نتائج التحريات فإن الجاني قام بإستدراج الطفلة ليعتدي عليها جنسيا قبل أن يقدم على التخلص منها لكي لا يكتشف أمره” حسب ذات المصدر.

الذي كشف أنه بالفعل تم معاينة أثار إعتداء جنسي وخنق ورضوض على جثة الضحية.

و إستكمالا للتحقيق، وبعد منتصف نهار يوم الأحد، تم أيضا توقيف الشخص الثاني.

الذي إتضح أنه يقف وراء نقل الجثة، من مكان الجريمة نحو المكان الذي عثر فيه عليها وذلك بواسطة عربته.

ونفى المسؤول القضائي بعض المعلومات الخاطئة، التي أثارتها بعض الأوساط

على غرار زعمها بأن الضحية قد رمي بها من الطابق السادس من إحدى العمارات

وكذا تعرض الجثة إلى التشويه، منوها أيضا بفعالية أعوان الأمن، في   الميدان إزاء هذه القضية لا سيما من جانب سرعة التدخل.


التعليقات (9)

  • عبد الكريم

    حسبي الله ونعم الوكيل

  • hrire

    هذا منفذ و انما القاتل الحقيقى من خفف العقوبات و ضيع الاعدام على هؤلاء البشع
    لماذ نتكلم على المنفذ و نترك من سمح بذالك
    القتل و السرقة و النهب بدون عقاب و هؤلاء صابوا الملعب الملاءم و راهم بلعبوا
    من اراد زرع الفاحشة فى البلاد له غذاب النيا و الاخيرة

  • mohamed meftah

    hasbiya allah wa ni3ma alwakil

  • فارس زرقون

    حان الوقت علاج ظاهرة العنف…يجب محاربته…بالصرامة…تبدا ببناء السجون في اقصى الصحراء…يكون من زواره…كل يرتكب جريمة العنف….مهما كان..تنفيذ حكم اعدام…كل من يعتدي على قاصر حسبي الله و نعم الوكيل

  • سامية

    حسبيا الله ونعم الوكيل

  • ام صهيب

    اسأل الله قبل كل شيء ان يصبر ام و أهل الضحية، و ان يرسل السكينة في قلوبهم و ان ينسيهم فيما فُعل لابنتهم حتى تستمر نبضات قلوبهم. ان في القصاص حياة. معنى انه اذا أُقيم الحد على صاحب الفعل تبرأ أم الضحية من العذاب. هذا امر اكثر من العذاب، استمرار الحياة و تذكر مصيبة ان ابنتها تعرضت الى اعتداء جنسي و ضرب و قتل. انا أفضل الموت. صراحةً. انه ليس بامرٍ سهل. انا لست ام ابراهيم و لست ام هارون و لا ام سلسبيل أو شيماء، و لكني حين اتذكرهم تدمع عيناي و يتألم قلبي. فما بالكم بأمهاتهم. طبقو القصاص يرحم والديكم.

  • Mehdi

    سرعة التدخل لو انقضوها قبل الجريمة .اما الآن الله يأمركم يالقصاص .ماذا تفعلون؟؟؟؟!!!!

  • كلايعية

    طبقوا القصاص يرحم والديكم وسترون النتيجة

  • ابو القاسم

    لا تنسى ايها القاضي قوله تعالى:( ومن لم يحكم بما انزل الله فؤلاءك هم الخاسرون)وقوله ايضا( فعاقبوا بمثل ما عوقبتم به) فبعدنا عن كتاب الله هذه عواقبه

أخبار الجزائر

حديث الشبكة