قوات الأمن العراقية تحبط مخطط لاغتيال رئيس المجلس الأعلى الإسلامي

قوات الأمن العراقية تحبط مخطط لاغتيال رئيس المجلس الأعلى الإسلامي

تمكنت قوات الأمن

العراقية من إحباط مخطط لاغتيال رئيس المجلس الأعلى الإسلامي عمار الحكيم.وذكرت مصادر من مكتب الحكيم ان المخطط كان من المقرر تنفيذه خلال صلاةعيد الفطر المبارك التي ألم فيها السيد الحكيم جموع المصلين الأسبوع الماضي غير أنه وبفضل معلومات استخبارية تم نقلها الى الأجهزة الأمنية في وزارة الداخلية  سارعت القوات بتنظيم عمليات مداهمة في منطقتي (البياع) في الأماكن التي يشتبه بوجود المجموعة المسلحة بها. وتم خلال هذه العمليات إعتقال أحد أفراد تلك المجموعة وفرار اثنين آخرين  والعثور على مجموعة من العبوات الناسفة والأسلحة الخفيفة وصواعق التفجير. وأبرزت ذات المصادر أن الشخص المعتقل اعترف أمام الأجهزة الأمنية في وزارة الداخلية بمخطط العملية بالكامل وهو الآن محتجز في إنتظار عرضه على القضاء لاتخاذ الإجراء العادل بحقه.

للاشارة  إتخذت مصالح الأمن عدة إجراءات احترازية لحماية الحكيم منها تقييد حركته في الفترة المقبلة خوفا من عمليات استهداف جديدة. وكان عمار الحكيم قد تسلم زعامة المجلس الأعلى الإسلامي العراقي بعد رحيل السيد عبد العزيز الحكيم.من جهة أخرى و على الصعيد الأمني اختطف مسلحون مجهولون مساء أمس الجمعةشيخ عشيرة (البونمر) في الرمادي غرب بغداد.كما تمكنت القوات الأمنية من إحباط محاولة لإطلاق سبعة صواريخ معدة للإطلاق في المحمودية جنوب بغداد

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة