قوات البحرية توقف 53 “حراڤ” في عنابة حاولوا الوصول إلى “سردينيا”

قوات البحرية توقف 53 “حراڤ” في عنابة حاولوا الوصول إلى “سردينيا”

تنحدر أصولهم من عنابة وسكيكدة والطارف والبليدة

أوقفت، فجر أمس، قوات خفر السواحل في الواجهة البحرية لعنابة، 53 “حراڤ”، تتراوح أعمارهم بين 17 و 58 سنة، كانوا على متن قوارب خشبية تقليدية الصنع مزوّدة بمحرّكات بحرية، قوة كل واحد منها ٤٠ حصانا، وقد انطلقوا في رحلاتهم غير الشرعية من سواحل ولاية عنابة نحو جزيرة “سردينيا” الإيطالية.

وأوضحت مصالح الحماية المدنية لـ”النهار”، أنه في حدود الخامسة و55 دقيقة فجرا، تمّت معاينة الفوج الأول من “الحراڤة” على متنه 15 شخصا، تتراوح أعمارهم بين 22 و 58 سنة، من طرف طبيب الحماية المدنية لولاية عنابة، وقد كانوا جميعا في صحة جيدة.

وأوضحت ذات المصادر بأن الموقوفين ينحدرون من ولايات عنابة، سكيكدة، الطارف والبليدة، فيما تم تسجيل تدخلات أخرى، صباح أمس، لمعاينة 38 “حراڤ” آخرين، تتراوح أعمارهم بين 17 و 54 سنة، ينحدرون من ولايات عنابة، ڤالمة، سطيف، سكيكدة والجزائر العاصمة.

وقد تم تحويل جميع “الحراڤة” الموقوفين إلى مقر الفرقة الإقليمية لحرّاس السواحل لاتخاذ كافة الإجراءات القانونية والأمنية اللازمة في حقهم، تحضيرا لتقديمهم أمام السلطات القضائية المختصة على مستوى محكمة عنابة، للنظر في ملفهم المتعلق بمغادرة التراب الوطني بطريقة غير شرعية.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=913702

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة