كارلا بروني تؤكد لليبيراسيون عدم زواجها بعد بنيكولا

كارلا بروني تؤكد لليبيراسيون عدم زواجها بعد بنيكولا

أكدت عارضة الأزياء الإيطالية كارلا بروني أمس لجريدة ليبيراسيون الفرنسية أنها لم تتزوج بعد بنيكولا ساركوزي

وقالت بروني (40 عاما) لصحيفة ليبراسيون اليومية ذات التوجهات اليسارية إنهما يعتزمان الزواج ولكنها لم تذكر المزيد من التفاصيل.
وأثارت العلاقة العاطفية بين الاثنين اهتماما كبيرا من وسائل الإعلام واعتبرت من أسباب تراجع شعبية ساركوزي نظرا لعدم رضا الناخبين عن أسلوب حياته الخاص الذي يتسم بالتباهي في الوقت الذي يعاني فيه اقتصاد البلاد. ولمح ساركوزي (52 عاما) في مؤتمر صحفي عقد في وقت سابق هذا الشهر إلى أنه سيتزوج من بروني وأضاف أن الإعلام سيعلم بالزواج غالبا بعد إتمامه. وقالت صحيفة ليست ريبوبليكان الإقليمية في الأسبوع الماضي إنهما تزوجا بشكل غير معلن.
ولكن ليبراسيون نقلت عن بروني قولها أنها “لم تتزوج بعد” ولكنها أضافت “ولكننا نخطط لذلك.” وقالت وسائل إعلام فرنسية إن دبلوماسيين هنودا أبدوا قلقهم من احتمال أن تكون بروني مرافقة لساركوزي المطلق في زيارته الرسمية إلى نيودلهي في وقت لاحق هذا الأسبوع فيما سيكون مخالفا للمراسم المتعارف عليها. ولكن بروني قالت أنها لا تعتزم القيام بهذه الرحلة. وأضافت “لا يمكنني المشاركة في زيارة رسمية مع الرئيس” وأضافت أنها من المقرر أيضا أن تبدأ تسجيل ألبومها الجديد في فيفري القادم. غير أن الصحيفة قالت إن ساركوزي ألح بشدة كي ترافقه بروني وأرجأ خططا لدرجة أن القائمة الرسمية بأعضاء الوفد لم تكن حددت حتى حلول ليل يوم الاثنين.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة