كان ينشط ضمن سرية زموري وقرر التخلي عن الإرهاب بعد أشهر قليلة “سفيان”.. التائب رقم 28 الذي يسلم نفسه لأجهزة الأمن

كان ينشط ضمن سرية زموري وقرر التخلي عن الإرهاب بعد أشهر قليلة “سفيان”.. التائب رقم 28 الذي يسلم نفسه لأجهزة الأمن

علمت “النهار” من مصادر متطابقة أن الإرهابي “م.عبد النور”، المكنى “سفيان”، قد سلم نفسه لمركز تابع للدرك الوطني بمنطقة سي مصطفى بولاية بومرداس، نهار أول أمس الجمعة. ويعتبر هذا التائب واحدا من أربعة تائبين سلموا أنفسهم لأجهزة الأمن يوم الجمعة، لكن في مناطق مختلفة من ولاية بومرداس. ويعتبر “سفيان” أحد عناصر “سرية زموري” التابعة لكتيبة “الأرقم” لمنطقة الوسط في تنظيم “القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي”، وهو من منطقة دوار حاج أحمد ببلدية زموري ولاية بومرداس، وهي الكتيبة التي تقف وراء تنفيذ أغلب الاعتداءات الدامية بمنطقة الوسط. وكان هذا العنصر الإرهابي محل بحث من طرف أجهزة الأمن خلال الأشهر الأخيرة، بعد فترة أقل من ثلاثة أشهر فقط عن التحاقه بالتنظيم الإرهابي. وحسب أوساط مهتمة بالشأن الأمني، فإن تخلي “سفيان” عن العمل الإرهابي جاء بالتزامن مع تواصل عمل أجهزة الأمن لتفكيك أغلب خلايا التنظيم الإرهابي في المنطقة، سيما في الفترة الأخيرة، حيث تم تدمير الكثير من الملاجئ وأيضا القضاء على عدد معتبر من المسلحين في عمليات ناجحة لأجهزة الأمن، ومنذ نجاح أجهزة الأمن في ضرب معاقل التنظيم المسلح تخلى العديد من المسلحين من ناشطي “القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي”.
وقدرت مراجع على صلة بالملف عدد هؤلاء بأزيد من 28 عنصرا مسلحا منذ بداية العام الجاري تخلوا غالبيتهم عن العمل المسلح في منطقة الوسط وفي ولايتي بومرداس وتيزي وزو، المعقل الأساسي للتنظيم الإرهابي. ويؤكد أغلب من سلموا أنفسهم لأجهزة الأمن أن تخليهم عن النشاط الإرهابي يعود بالدرجة الأول إلى قناعتهم بأن أسلوب العمليات الانتحارية أصبح منهجا، وأن التكليف بتنفيذ هذه العمليات يخضع لحسابات ضيقة تحاول من خلالها قيادة التنظيم المسلح التخلص من الشباب حديثي العهد بالعمل الإرهابي، والذين يستغلون في عمليات دامية بعد إخضاعهم لعمليات غسيل مخ مستمر. ويكشف بعض “التائبين” أن قيادة التنظيم المسلح تتخلص عادة وبسرعة من الناشطين الجدد الذين تظهر عليهم علامات التردد بتكليفهم بتنفيذ عمليات انتحارية خوفا من تخليهم عن العمل المسلح ومساعدة أجهزة الأمن على كشف معاقل التنظيم المسلح.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة