كان يهدد ضحاياه بالملاهي الليلية: أمن معسكر يحقق في شرعية مسدس أحد الأثرياء

علمت “النهار” من مصادر موثوقة أن مصالح الأمن قد أنهت التحقيق حول استغلال أحد أثرياء مدينة ماوسة بولاية معسكر مسدسا بطريقة غير شرعية

وستتم إحالة ملف هذه القضية أمام جهاز العدالة في الأيام القليلة القادمة. وأضافت مصادر مطلعة أن التحقيق الذي باشرته مصالح الأمن جاء بناءً على شكاوى لأشخاص تفيد بأن المشتبه فيه المدعو “ح.ل” قام بتهديدهم بذلك السلاح الناري كما أن معظم الضحايا تعرضوا لتهديدات من قبله وهو في حالة سكر أين كان يحي سهرات بالملاهي الليلية ويتباهى باكتسابه لمسدس.
مصادر متطابقة أفادت ليومية النهار أنه سبق وأن أصابت إحدى رصاصات مسدسه وهو في حالة سكر عشيقته على مستوى الرجل إلا أنه بذل قصارى جهده من أجل مواراة ما اقترفته يداه والحيلولة دون وصول الخبر إلى مصالح الأمن، حيث قام بمعالجة الضحية في سرية تامة مقابل أموال باهظة حتى لا يكتشف أمره.
في ذات السياق، ذكرت مصادر محلية أن هذا المسدس يعتقد أن يكون ضمن المسدسات التي سلمتها المديرية العامة للأمن الوطني لأشخاص معينين من أجل الحفاظ على سلامتهم إلا أن مصادرنا تفاجأت بأن المشتبه فيه زور وثائق حتى يكون ضمن هؤلاء الأشخاص الذين كان لهم الحق في الاستفادة من تلك المسدسات إضافة إلى تغاضيه عن إرجاع المسدس بالرغم من صدور تعليمة تلح إلى ضرورة إرجاع  تلك المسدسات.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة