إعــــلانات

كبير مستشاري ماكرون في قلب فضيحة ضخمة

كبير مستشاري ماكرون في قلب فضيحة ضخمة

وجهت فرنسا تهمة إلى الأمين العام للإليزيه ، أليكسيس كوهلر، بتهمة الاستيلاء على المصالح بشكل غير قانوني.

وحسب الاعلام الفرنسي تم اتهام أمين عام قصر الاليزيه أليكسس كوهلر بالاستيلاء على مصالح غير قانونية. واستغلال نفوذه في تحقيق هذه المصالح.

كشف المدعي المالي الوطني الفرنسي عن اتهام أمين عام قصر الاليزيه - ” أليكسس كوهلر ” Alexis Kohler – بالاستيلاء على مصالح غير قانونية، واستغلال نفوذه في تحقيق هذه المصالح من خلال علاقاته مع مالك السفينة MSC وهو سويسري إيطالي الجنسية.

ووكان مكتب المدعي العام المالي الوطني الفرنسي PNF، قد وجه اتهاماً  لـ” كوهلر ” في 23 سبتمبر المنقضي. بالاستيلاء غير القانوني على مصالح. وذلك وفقًا للبيان الصحفي الصادر عن مكتب المدعي المالي الوطني (PNF) نُشر أمس الاثنين، ووضع “كوهلر”  تحت صفة الشاهد المُساعد من أجل “استغلال النفوذ”.

وتأتي لائحة الاتهام هذه في أعقاب شكوى من جمعية ” أنتيكور ” Anticor عام 2018 ، بشأن العلاقات بين  “كوهلر ومالك السفينة الإيطالي السويسري MSC.

كما توضح لائحة الاتهام  الموجه ضد ” كوهلر ” أنه في عامي 2010 و 2011. وافق الأمين العام لقصر الإليزيه على عقود لمالك السفينة الإيطالي السويسري MSC. التي أسسها ويديرها أبناء عمومته.  كان أليكسيس كوهلر آنذاك عضوًا في مجلس الإشراف .

كما جاء هذا الاتهام في إطار التحقيق القضائي الذي فتح في أعقاب الشكوى المرفوعة في الدعوى المدنية. بتاريخ 30 جانفي 2020 من قبل جمعية أنتيكور أمام عميد قضاة التحقيق في محكمة باريس القضائية .

وتفتح القضية ملف علاقة عائلة  الأمين العام لقصر الاليزيه ” أليكسيس كوهلر ” Alexis Kohler وعلاقاته المهنية مع MSC. وهي شركة أسسها ويديرها أبناء عموم والدته عائلة Aponte. ومع ذلك تشير كل اصابع الاتهام  التي كشفت عنها الصحافة  الفرنسية إلى أنه استغل هذه الوظائف. للدفاع عن مصالح MSC” بحسب الشكوى التي قدمتها ضده جمعية ” أنتيكور “.

رابط دائم : https://nhar.tv/DkqJz
إعــــلانات
إعــــلانات