كتيبة سعدان اليوم أمام أول امتحان

كتيبة سعدان اليوم أمام أول امتحان

سيكون المنتخب الوطني أمسية اليوم على موعد مع أول مباراة ودية

تحضيرية لنهائيات كأس العالم التي سيخوضها الصائفة المقبلة بجنوب افريقيا عندما يلاقي المنتخب الصربي بملعب 5 جويلية الأولمبي، في مباراة يسعى من خلالها الناخب الوطني رابح سعدان للوقوف على الامكانيات الفنية والبدنية للاعبيه قبل ثلاثة أشهر من انطلاق العرس العالمي الذي ستحتضنه بلاد نيلسون مانديلا شهر جوان المقبل.

وسيعمل الناخب الوطني رابح سعدان من خلال هذه المباراة الودية على إتاحة الفرصة لبعض اللاعبين الدوليين للمشاركة لأطول فترة زمنية ممكنة أمام صربيا قصد استعادتهم لجو المنافسة التي افتقدوها رفقة الأندية الأوربية التي يلعبون بها منذ عودتهم من المشاركة في نهائيات كأس أمم إفريقيا.

عنتر يحيى وزياني أكبر المتضررين ومطالبين باستغلال الفرصة لتدارك نقص المنافسة

يعتبر كل من كريم زياني وعنتر يحيى من الركائز الأساسية في تشكيلة المنتخب الوطني، اللذين يصعب الاستغناء عن خدماتهما في المبارايات الرسمية، ويعاني هذا الثنائي من نقص المنافسة مع الأندية التي يلعبان لها باعتبارهما لم يشاركا ولو لدقيقة واحدة منذ عودتهما من المشاركة مع المنتخب الوطني في نهائيات كأس أمم إفريقيا بأنغولا، إلى درجة أن كريم زياني متوسط ميدان نادي فولسبورغ الألماني أعلنها صراحة بأنه لن يبقى في تشكيلة الذئاب الموسم المقبل في حال ما إذا استمر الوضع كما هو عليه الآن، ودخل في اتصالات مباشرة مع أندية عديدة عبرت عن رغبتها في التعاقد معه، في حين أن صخرة دفاع المنتخب الوطني عنتر يحيى ينتظر الفرصة المواتية لاستعادة مكانته في التشكيلة الأساسية لناديه، ومن هذا المنطلق ستكون الفرصة مواتية لهذا الثنائي حتى لتداركهما نقص المنافسة  عبر بوابة المباراة الودية التحضيرية للمنتخب الوطني أمام نظيره الصربي، وقد تساهم مشاركتهما مع ”الخضر” في عودتهما للتشكيلة الأساسية لأنديتهم، وسيكون مهاجم مونشنغلادباخ الألماني كريم مطمورعلى موعد أيضا لتدارك نقص المنافسة في مبارته الودية مع ”الخضر” باعتباره اكتفى بالمشاركة كاحتياطي في مباريات البونديسليغا الألمانية.

غزال جاهز ولكنه مطالب بطرد نحس التهديف

يتواصل صيام مهاجم المنتخب الوطني عبد القادر غزال عن التهديف سواء مع ”الخضر” أو رفقة ناديه سيينا الايطالي رغم مشاركته المنتظمة في الكالتشيو الايطالي والمنتخب الوطني، إذ ستكون الفرصة مواتية له حتى يجدد العهد مع التهديف ويطرد النحس الذي تابعه منذ أن شارك في نهائيات كأس أمم افريقيا الأخيرة بأنغولا ولم يسجل أي هدف رغم وصول رفقاء كريم زياني للمربع الذهبي ولعبهم للمباراة الترتيبية أمام المنتخب النيجيري.

جبور في أحسن أحواله وجاهزيته تصب في مصلحة ”الخضر

ستكون المباراة الودية اليوم فرصة مواتية لاستعادة المهاجم رفيق جبور لأجواء المنتخب الوطني التي افتقدها منذ مشاركته الأخيرة رفقة التشكيلة الوطنية في المباراة الفاصلة بين المنتخب الجزائري ونظيره المصري بالعاصمة السودانية الخرطوم، كما أن جاهزيته من الناحيتين البدنية والفنية بعد عودته للتشكيلة الأساسية لناديه أيكا أثينا وفعاليته الهجومية تصب في مصلحة المنتخب الوطني خاصة في ظل العقم الهجومي الذي تشهده القاطرة الأمامية لتشكيلة ”محاربي الصحراء”.

شاذلي سيخلف مغني في وسط الميدان

بعد غياب دام أكثر من سنة لمتوسط ميدان نادي ماينز الألماني عمري شاذلي عن مشاركته مع المنتخب الوطني، ستكون الفرصة مواتية لاستغلال غياب بعض العناصر الوطنية غير المعنية بالمشاركة على غرار مراد مغني المصاب وإثبات امكانياته من أجل استعادة مكانته في التشكيلة الوطنية، إذ ينتظر أن يقحمه الناخب الوطني رابح سعدان في الوسط رفقة كريم زياني وحسان يبدة ويرى مدى إمكانية تجاوب طريقة لعبه مع هذا الثنائي.

الوجه الجديد لحسن على موعد مع اكتشاف منتخب بلده الأصلي الجزائر

بعد الضجة الإعلامية الكبيرة التي أثارها موضوع التحاق لاعب سانتاندير الاسباني مهدي لحسن بالمنتخب الوطني والسوسبانس الذي دار حول إمكانية تلبيته لدعوة المنتخب الوطني من عدمها، حل اللاعب في نهاية المطاف أول أمس بمطار هواري بومدين الدولي ملبيا بذلك دعوة منتخب بلده الأصلي وشارك رفقاء كريم زياني في أول حصة تدريبية له تحت ألوان ”الخضر” في انتظار تدشين أول مشاركة له تحت أنظار حوالي 60 ألف متفرج بملعب 5 جويليلة الأولمبي، خاصة وأن العديد من الأنصار ينتظرون الوقوف على الإمكانيات الفنية التي يتمتع بها اللاعب.

ملعب 5 جويلية سيكون مكتظا عن آخره بأنصار ”الخضر

سيكون ملعب 5 جويلية الأولمبي مكتظا عن آخره أمسية اليوم بأنصار المنتخب الوطني الذي سيتنقلون خصيصا لمشاهدة محاربي الصحراء الذين تمكنوا من إعادة كرة القدم الجزائرية لمسارها الصحيح بمساهمتهم الفعالة في التأهل لنهائيات كأس العالم للمرة الثالثة في التاريخ ووصولهم لنصف نهائي كأس أمم إفريقيا الأخيرة التي احتضنتها أنغولا.

صربيا اختبار حقيقي قبل موعد سلوفينيا

وبالنظر لقوة المنتخب الصربي الذي سيلاقيه ”الخضر” أمسية اليوم، سيتسنى للناخب الوطني رابح سعدان الوقوف على المستوى الحقيقي لـ”الخضر” قبل المشاركة في أقوى منافسة على سطح الأرض، خاصة وأن طريقة لعب المنتخب الصربي الذي ينتمي لمدرسة أوروبا الشرقية تشبه إلى حد بعيد طريقة لعب المنتخب السلوفيني منافس ”الخضر” في المجموعة الثالثة في المونديال.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة