كمبوديا تتسلم طلبا من تايلاندا لترحيل تاكسين شيناواترا إليها

كمبوديا تتسلم طلبا من تايلاندا لترحيل تاكسين شيناواترا إليها

تسلمت كمبوديا من تايلاندا طلبا لترحيل رئيس الوزراء التايلاندي الأسبق تاكسين شيناواترا المطلوب أمام العدالة فى بلاده و الذي وصل إلى بنوم بنه أمس الثلاثاء لتسلم مهام منصبه كمستشار اقتصادي لحكومتها ولرئيس وزرائها.

وقالت مصادر صحفية اليوم الأربعاء أن ثلاثة دبلوماسيين تايلانديين سلموا أوراق ترحيل شيناواترا إلى مسؤولين في وزارة الشؤون الخارجية الكمبودية وكانت كمبوديا أكدت في وقت سابق أنها سترفض أي طلب لترحيل تاكسين مشيرة إلى أن “القضية ضده مدفوعة باعتبارات سياسية”.

من جانبه قال نائب متحدث باسم وزارة الخارجية التايلاندية ثاني ثونجباكدي إن بلاده في انتظار تأكيد رسمي من جانب سفارتها في بنوم بنه على رفض كمبوديا لطلبها بترحيل شيناواترا, مؤكدا أنه سيتم النظر في اتخاذ إجراءات أخرى في حال رفض الطلب.

وكان رئيس الوزراء التايلاندي أبهيسيت فيجاجيفا قد قال إنه من المحتمل أن تنهي بلاده اتفاقية الترحيل مع كمبوديا في حال رفض الأخيرة إعادة شيناواترا إلى بانكوك لمواجهة العدالة.

وكانت الحكومة التايلاندية قد أصدرت مذكرة اعتقال بحق شيناواترا الذي أطيح به من السلطة في انقلاب عسكري عام 2006 ويعيش في منفى اختياري بالخارج منذ ذلك الوقت, وحكم عليه بالسجن لمدة عامين في أكتوبر عام 2008 بعد إدانته باتهاماتتتعلق بالفساد.

ووصل شيناواترا امس الى العاصمة الكمبودية لتسلم مهام منصبه كمستشار اقتصادي لحكومة كمبوديا ولرئيس وزرائها هون سين ومن المقرر أن يلقي محاضرة غدا الخميس أمام 300 اقتصادي في وزارة المالية الكمبودية.

وولد تعيين حكومة كمبوديا الاسبوع الماضي رئيس الوزراء التايلاندي المخلوع تاكسين شيناواترا مستشارا اقتصاديا لها ولرئيس وزرائها هون سين مزيدا من التوتر في علاقة البلدين مما دفع بتايلاندا الى استدعاء سفيرها احتجاجا على القرار كمااستدعت بعدها كمبوديا سفيرها لدى تايلاندا.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة