كورونا في رئاسة الجمهورية.. والرئيس تبون في الحجر 5 أيام

كورونا في رئاسة الجمهورية.. والرئيس تبون في الحجر 5 أيام

أعلن عن ذلك عبر حسابه على تويتر وطمأن الجزائريين على وضعه الصحي

الرئيس تبون: أخضعت نفسي للحجر الطوعي بنصيحة من الطاقم الطبي بعد ظهور أعراض الفيروس على إطارات بالرئاسة وأعضاء الحكومة

يخضع رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون لحجر صحي يمتد على مدار خمسة أيام كاملة عملا بنصائح الطاقم الطبي لقصر المرادية في ظرف عادت فيه الإصابات بفيروس كورنا كوفيد 19 للارتفاع بعد أن عرفت انخفاضا كبيرا شهر سبتمبر المنقضي.

نشرت رئاسة الجمهورية، أمس السبت، أي عشية انعقاد مجلس الوزراء، بيانا تبلغ فيه بأن الرئيس عبد المجيد تبون وبنصيحة من الطاقم الطبي يخضع لحجر صحي لمدة خمسة أيام كاملة تنتهي يوم الأربعاء المصادف لاحتفالات ذكرى المولد النبوي الشريف، بعدما تبين أن العديد من الإطارات السامية بقصر المرادية قد ظهرت عليهم أعراض الإصابة بفيروس كورونا كوفيد 19.

وجاء في بيان الرئاسة الصادر أمس، ما يلي “بعدما تبين أن العديد من الإطارات السامية برئاسة الجمهورية ورئاسة الحكومة، قد ظهرت عليهم أعراض الإصابة بفيروس كورونا، نصح الطاقم الطبي للرئاسة، رئيس الجمهورية، بمباشرة حجر صحي طوعي، لمدة خمسة أيام ابتداء من 24 أكتوبر 2020”.

ويأتي هذا الإعلان، بعد مرور خمسة عشر يوم عن إعلان كاتبة الدولة المكلفة بالنخبة الرياضية سليمة سواكري، خبر إصابتها بالفيروس والذي كان يوم التاسع من شهر أكتوبر الجاري وكتبت سواكري في منشور على حسابها الرسمي في الفايسبوك “تأكدت إصابتي بفيروس كوفيد 19، أسأل الله الشفاء لي و لجميع المرضى الحمد لله على كل حال”.

وكانت وزارة الصحة أعلنت ، أمس على لسان الدكتور جمال فورار، الناطق باسم اللجنة العلمية لرصد ومتابعة تفشي فيروس كورونا، عن تسجيل 250 إصابة جديدة بفيروس كورونا و10 حالات وفاة خلال الأربع وعشرين ساعة الأخيرة.

وقال نفس المصدر إن 144 مريضا قد تمثلوا للشفاء، خلال نفس الفترة الزمنية، مقابل تواجد 33 شخصا بالعناية المركزة.

وبهذه الحصيلة، يكون عدد وفيات كورونا قد ارتفع ليصل إلى 1907، فيما يصل عدد الذين تماثلوا للشفاء إلى 38788 مريض.

الرئيس تبون: “أنا بخير وبعافية وأواصل مهامي عن بعد”

طمأن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، عبر تغريدة في حسابه الرسمي تويتر، ظهيرة أمس، الشعب الجزائري، على وضعه الصحي، وقال إنه بخير وبعافية وأنه يمارس مهامه عن بعد.

وأكد الرئيس في التغريدة أن دخوله في حجر صحي لمدة خمسة أيام، جاء امتثالا لنصائح الطاقم الطبي، موضحا “أطمئنكم أخواتي وإخواني أنني بخير وعافية وأنني أواصل عملي عن بعد إلى نهاية الحجر”.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=909326

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة