لأنّني‮ ‬عشت معنفة ومغتصبة‮ ‬بات لزاما علي‮ ‬البحث عن بر الآمان

لأنّني‮ ‬عشت معنفة ومغتصبة‮  ‬بات لزاما علي‮ ‬البحث عن بر الآمان

السّلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته:

عندما أقفلت في وجهي كل أبواب الحياة، وكنت أتمنى الموت في كل لحظة وثانية تمر في حياتي، وجدت نفسي أبحث عن أي شخص للتّحدث معه، أو حتّى يهتم لسماع مشكلتي، لذلك لجأت إليك أمي نورلأنّني فعلا يائسة محطّمة، لا يوجد سبب لحياتي، حيث تعبت من الصمت ودفن أحزاني ومشاكلي وهمومي داخلي، قلبي نزف حتى الموت، الآلام مزقتني، قد تكون مشكلتي بسيطة في نظرك ولكنها كبيرة بالنسبة لي.

سأسرد لك بقدر ما أستطيع من تفاصيل، وأرجوك أخبريني من أنا ؟ هل أنا فتاة طبيعية، هل أنا خيرة أم شريرة؟ أخبريني فقط، منذ بدأت أعي وأفهم ما يجري حولي، لم أجد نفسي إلا طفلة وحيدة، رغم وجود أمي وأبي.

أعلم سوف تتساءلين أين غاب والدي، لقد كان في عالم غير عالمنا، يخرج من سجن لدخول سجن آخر، وأمي كانت تحت سيطرة عمتي تعاملني معاملة سيئة، لم تحسسني بالحنان أبدا، تحاول إيذائي بأي طريقة كانت، تتعمد بـأن تجعل الجميع يسيء معاملتي، مع أنني لم أخطئ، كنت أرى الجميع يكرهني ولا أحد يحبني، حتى وجود أخي الكبير فقد أولوه اهتماما، متناسين كوني ابنتهم وأحتاج لهم.

كثيرا ما أكون بمفردي، وكنت دائما أدعو ربي بأن يحبني الجميع، ومع مرور الأيام بدأ أخي الكبير يهتم بي فكنت سعيدة، فقد وجدت أخيرا شخصا يهتم بي، لكن للأسف كان اهتمامه بشيء آخر!

لقد استغلني وتحرش بي، لم أكن أعلم أن هذا شيء خطأ، كنت صغيرة أبلغ من العمر عشر سنوات، لم أكن أقصد ذلك، واستمر معي حتى أتممت الخامسة عشر، وأصبحت مدمنة لهذا الشيء فتركني وذهب، وعندما فارقني بدأت أمارس العادة السرية، كنت أشعر بأن هذا شيء غير طبيعي، لكن كيف أبتعد عنه لم يرشدني أحد؟

أتعلمين أمي نور، منذ صغري وأنا أكره والدتي ولا أحبها أبدا، لا أحمل لها أي مشاعر، ولا أذكر لها موقفا حنونا تجاهي، كنت متأكدة بأنّها لا تحبني، خصوصا أنّها كانت تضربني وتوبخني بدون أسباب أو لأسباب بدون أدلة، لكونها تحت سيطرة عمتي.

وهكذا بدأت أنجذب لرؤية مشاهد لا أخلاقية، فكان أخي يعطيني إياها حتى أشاهدها، كان أخي يأتي بين فترة وفترة ليراني من أجل الحرام فقط.

فرأتنا والدتي فماذا تتوقعين فعلت؟ لم تفعل شيء

لأخي، مع العلم بأنّه أخي من والدتي فقط، ولم تقل له شيء بل أخبرت والدي، وضرباني وطلبا منّي ألا أخبر أحدا بما حدث، وإن تكلمت سيعاقباني، وبعدها بدأ عمي بالتحرش بي، ولكن لم أسمح له أن يفعل ذلك، وأيضا علمت والدتي، وفعلت معي مثل ما فعلت بالضبط عندما رأتني مع أخي، وقالت لي بأني أنا من أتحرش بهم، أمي نور لقد كنت ضعيفة جدا في المدرسة وكنت أرى الناس، يعيشون حياة طبيعية لا يعانون المشاكل ولا يمارسون أمورا غريبة مثلي، أهاليهم يفتخرون بهم ويحبونهم ويشجعونهم، أما أنا فوالدتي كانت عندما ترى شهادتي لا تهتم، أما والدي فليس له دور في حياتي على الإطلاق، ولا يسأل عني أبدا ولا يكلمني، فقط مجرد سلام وهذا لا يحدث أبدا إلا في الأعياد فقط.

هنا بدأت أبحث عمن يهتم بي، وبدأت أتحدث مع الشباب عبر الهاتف، وبقيت على هذا الطريق، حتى تقدم لي شاب لخطبتي ورضيت بسرعة، كنت أريد التخلص من المنزل، من ضغط أمي علي وكثرة سخريتها منّي كوني أجلب لها العار، وفعلا تم عقد القران وتقرر موعد الزواج بعد أشهر، بنيت آملا أن يخرجني هذا الزوج من بحر الأحزان، لكن كيف والزوج الذي تزوجته يسيء معاملتي ويحاول معاشرتي بطريقة غير شرعية، ولهذا السبب طلبت الطلاق منه، وعندما أخبرت أهلي بأنني لا أستطيع العيش معه، قرروا بأني لو تركت زوجي سيتم حبسي في الغرفة، ولن يكلمني أحد، رغم ذلك فلم أستطيع أن أخبرهم بما يحدث.

عمري الآن 22 سنة، ولكنني أشعر بأنني أبلغ السبعين، وأنا لم أستطع الدفاع عن نفسي فماذا أفعل؟

أعلم بأنني أذنبت واقترفت الكثير من الأخطاء، أعلم أنني لا أستحق الحياة، أعلم أن آخرتي النار، فهل أنتحر؟ عشت طول حياتي إنسانة غير طبيعية، الكل يعاملني هكذا، من أنا ؟ وماذا أكون ؟ أعلم في داخلي أنّني فتاة فاشلة في كل شيء ولا أستحق الحياة.

اعذريني يا أمي نور، لقد أطلت عليك كثيرا، لكن حاولت أن أوجز كلماتي قدر المستطاع، وأتمنى أن تساعديني فعلا، هل يعقل أن أعرف معنى السعادة؟

 

الحائـــــــــــــــرة

الرد:

عزيزتي من المؤسف جدا أن تتعرضي لما تعرضت له منذ بداية حياتك، فقد كنت ضحية لعدد من الظروف الإجتماعية غير الطّبيعية التي أدت في النهاية إلى أن تسير حياتك بهذا الشكل، ومعالجة هذه المشكلة مسألة ليست مستحيلة، إلا أنّها ترتبط بمجموعة من الإجراءات الإجتماعية والقانونية والنفسية.

فمن الناحية الإجتماعية والقانونية أنت فتاة تعرضت للإغتصاب والإنتهاك والأذى من الأقارب ثم من الزوج المنحرف، ومن ثم فأنت بحاجة للحماية والإبتعاد عن الظروف المحيطة بك، وهذه أول خطوة لا بد من القيام بها لإبعاد الأذى عنك، وتحقيق نوع من الآمان، فأنت امرأة معنفة ومغتصبة وتحتاجين للحماية من زوجك وأذاه وأهلك وأذاهم الجسدي والنفسي والمعنوي، وتحتاجين في هذا للجرأة والشجاعة، ومع تقديري للوضع الذي أنت فيه وتفهمي لدرجة خوفك وقلقك من افتضاح أمرك، وما قد ينجم عن ذلك من أمور، إلا أنّك لابد أن تدركي أنّك لست أنت الجاني بل أنت ضحية، مهما كان أو قيل، وإن ما حدث معك ويحدث هو اعتداء على إنسان بطريقة بشعة لا يقرها دين ولا شرع، والسكوت عن هذا الأمر لا يقرّه دين ولا شرع، والسّاكت عن الحق شيطان أخرس، وسكوتك لن يوقف الأذى عنك، واعلمي أنّك باللجوء لهذه النقطة، تسهمين أكثر فأكثر في منع حصول هذا الأمر مع فتيات أخريات في مجتمعنا، عليك بالعمل لاكتساب الرّزق منه، لتكوني قادرة على إدارة حياتك لوحدك وإبعاد الأشخاص المؤذين عنك وحمايتك منهم.

عزيزتي، لا تيأسي من رحمة الله والله سبحانه وتعالى سميع مجيب، أرجو منك أن تظلي على اتصال بي، لتخبرني عن أوضاعك، ولا تترددي أبدا في طلب المشورة، إلا أنّه عليك أن تدركي أن نصيحتي هنا تظل قاصرة، إذا لم تتوفر لك إجراءات الحماية بإبعاد الأذى عنك.

 

ردت نور


التعليقات (29)

  • kazim smith

    allah isabrak o ila9ik bi nas mla7 nchallah,anti probleme nta3ek wa3er bezaf,konti t7awssi 3la wa7ed i7as bik mais eli l9itihom,ghir eli i7as bi ro7o o sayi,ana nchallah nad3ilak rabi ifaraj 3lik hmomak nchallah

  • Astronaut

    vraiment تشف هذه المغبونة… ربي يكون معاها. لا تيأسي من رحمة الله إنه على كل شىء قدير. ربي يكون في عونك

  • ذكرتني بقصة بالحجر الصغير

    يا اختي الاحباط كلنا نعيشه ونمر به والقاء لومنا على الاباء كلنا نفعله في حين لا نعطيهم عذرا لانهم ربما معذورون , لكن ان نواجه مشاكلنا بارتكاب اخطاء شنيعة كالتفكير في الانتحار ليس حلا , انه الفشل والاستسلام وفي بعض المرات الجبن في مواجهة انفسنا والخروج من ذاتنا التي تفكر دائما انها مظلومة وغير مرغوبة ولا محبوبة فنفكر في ما هو اسهل شيء على الاطلاق انه الانتحار او الهروب , نعم انه اسهل طريق لان ما هو صعب هو مواجهة المشاكل وتقييم الذات و الانتفاضة والفشل مرة او مرتين ليس معناه الفشل على طول الحياة , اعتبري ما ذكرت عن طفولتك وشبابك ماضي وفات ولا تفكري فيه كثيرا , اما زوجك المنحرف فلا عيش معه بعدما تجاوز الشرع , اولا عليك التفكير بانك جزائرية لديك حقوقك المحفوظة وانك قادرة على حماية نفسك اذا كنت وحيدة فالقانون يحميك ومجتمعنا مازال فيه الخير , قريبة , صديقة او رفيقة او جارة يمكنها مساعدتك في ايجاد ماوى للهروب من الزوج والعائلة والبحث عن عمل تعيلين به نفسك , وخير الامور الرجوع الى الله , و لا تقنطي من رحمة الله ان رحمته وسعت كل شيء وهو الرازق , ومايغلق الله بابا حتى يفتح عشرا , وانت مازلت صغيرة السن وباذن الله سيفتح الله عليك رحمته و تجدين رجلا ينسيك ماضيك ويغمرك بالحنان والعطف لاني متاكد ان لديك حبا كبيرا وعطفا داخليا متراكما ينتظر من يستقبله ويسعدك واياه و تكوني اسرة ويبقى مافات ماضي ومات

  • dj HM

    ma soeur si ta quelque chose de male je suis la pour taider ……..

  • ادريس

    خلي قلبك معلق بالله سبحانه وتعالى وكوني تلك البنت الشجاعة والمؤمنة التي تستمد قوتها من رحم المعاناة و القهر, تذكري أنه اذا أراد شيئا أن يقول له كن فيكون فسبحان الذي بيده ملكوت كل شيئ, تمسكي بالدعاء موقنة بالاجابةوأحسني الظن بالله واعلمي أنك لما ترفعين يدك يسمعك الله جل في علاه ويراك وهو أعلم بحالك, لا تنسي ركعتين في جوف الليل وتضرعي اليه سبحانه, أسأل الله العلي القدير أن يصلح حالك و أن يقلب حياتك من شقاء الى سعادة في الدنيا و الآخرة آمين.

  • حائر مع الحائرة

    لاحول ولاقوة الا بالله العظيم ماذا اقرا وماذا اسمع فهل نحن في مجتمع اسلامي ام حيواني ليس له علاقة بالانسانية فضلا عن الاسلام، خطأ في خطأ طامة في طامة فلماذا هذا الغوص في الرذيلة حتى اصبحت مطمع لكل شاذ لا اله الا الله اين كيانك وانسانيتك ارادتك وعيك ضميرك، صحيح مريت بفترة الصبى وليس لك دخل في الكثير منها ولم تكوني على رشد لكن بعدها؟ اين انت وتعلمين انك تعيشين في هذا الواقع النفسي والاجتماعي، اضن انك واعية وراشدة ومكلفة ومأمورة ان تغيري انت واقعك فلك كل الارادة فقد ان تخلصي لله التوبة اخلصي له ومن لجأ له لن يخذله انه الله الله يااختي الذي خلقنا وخلق كل شيء ويغفر الذنب ويفرج الكربات لاتتعلقي بالبشر ابدا ابدا الا من كان ناصحا اصلحي علاقاتك بالله واصبري وتوبي فمتى كنت مع الله واحبك سيحبك غيرك رغما عنهم اتعلمين رغما عنهم سيقبلون يديك سيطلبون المغفرة والسفح منك اتعلمين متى متى كنت امة لله بحق توبي يرحمك الله والله يتوب على عبده مهما عضمت الخطايا والرزايا وهو ارحم علينا من انفسنا انت نفسك تتمنين التخلص من نفسك وايذائها لكن الله لايريد ذلك حدث ماحدث لكن لاتلتفتي الى الوراء سيسأل كل انسان بما فعل توبي يرحمك الله فان التوبة تجب ماقبلها اي تمحيه وان اخلصت ستتبدل فجراتك لحسنات اي والله ستتبدل فجراتك الى حسنات كما اخبر نبينا العجوز الذي اسلم فقال للرسول عليه الصلاة والسلام وكفراتي وفجراتي قال له يغفرها لك …فكبر العجوز وصدق رسول الله…اختى العزيزة لاملجأ من الله الا اليه وانصحك ان تقلبي مصيبتك الى نعمة اتعلمين كيف حين يرى ربك تقلبك عن النوم وسجودك في جوف الليل وتدعينه تضرعا وخيفة الجئي الى الله يرحمك الله فهو ملاذنا كلنا وليس لنا حول ولاقوة الا به…اخيتي اعانك الله وهداك وثبتك ..ابداي من اليوم وسيري الى الله ولاتستعجلي واصبري وسترين من الله ماتقر به عينك انه القائل ادعوني استجب لكم..لاتيأسي من روح الله فانت مؤمنة مهما اخطأت وستكونين افضلهم عندما تتوبين اجعلي مصيبتك سببا في رجوعك الى الله باخلاص يرحمك الله…هداني الله واياك واخذ الله بيدك وكل المقهورات المظلومات وحفظ المؤمنين والمؤمنات من الموبقات والرزيات ورزقهم التوبة في الخلوات والرجوع اليه في كل اللحظات..دمت في حرس الله فهو الله نعم المولى ونعم النصير…فليحبك الله ولايضيرك من عاداك وان اجتمعت عليك الدنيا وكنت مع الله فذلك الانس والفلاح…وفقك الله. أحمد

  • asma

    oukhti tkrabi ila aallah b salat w 3ibada w siam kouni kraiba ila allah zaoujk saouaf yrki w saytghiar incha allah

  • محمد

    للأسف الشديد أقول لك و لسوء حظك أنت تعيشين في زمن أصبح الجزائري فاقد لرجلته
    خلاصت الرجلة لوكان واحد في فاميلتك راجل مايصراش واش حكيتي
    والله بعدما قرأت هذا المقال جاني القيا و كرهت من الرخس الي رانا فيه الراجل يدنا لبنتو أو أختو
    حيوان في زمن لايطبق فيه شرع الله

  • طالب مغفرة الله و رضاه

    سبحان الله،أستغفر الله العظيم، و الله نأسف إلى ما آل اليه مجتمعنا اليوم من انحراف و سوء أخلاق و معصية و تعدي لحدود الله، نسأل الله لنا و لكم العافية،أختي الكريمة أسأل الله أن يهديك و يغفر لك و يحميك من كل شر يؤذيك و يكون عونا لك، عودي الى الله استغفري لذنبك و اسأليه الرشاد و السداد و اعلمي أنه سبحانه و تعالى لن يتخلى عنك و أنه لحكمة لا يعلمها إلا هو كانت تلك ظروفك،… كان الله معك وأزال همك و فرج كربك و أعانك على طاعته و هداك إلى سواء السبيل

  • konane

    أنت مسكينة با اختاه ؟

  • الياس

    السلام عليكم و رحمة الله فعلا حالتة هذه الفتاة صعبة جدا ولكن الحلول ليست مستحيلة أولا كان عليك ان تدققي في اخلاق زوجك قبل ان ترتبطي به حتى لا تحلي مشكلة بمشكلة مثلها ولكن بما ان الاوان قد فات فعليك ان تتقربي الى الله بالتوبة والصلاة وقراءة القرأن والبحث عن رفيقات صالحات يساعدنك على الاستقامة وادعي الله ان يتوب عليك وان يهدي زوجك فهو القادر وحده كل شيئ لا تتعجلي بطلب الطلاق منه ولا تطاوعيه في ممارسة الشذوذ أسأل الله العلي العظيم ان يفرج همك وينفس عليكي ويرزقك السعادة والراحة والطمأنينة

  • نبيل

    السلام عليكم
    أقول لكي أختي الكريمة لا تقنطي من رحمة الله فرحمة الله وسعة كل شيء عليك أولا بالرجوع إلى الله بالتوبة النصوحة و اعقدي العزم على عدم الرجوع إلى الأعمال التي تغضب الله و اعلمي أختي بأن كلنا خطاؤون و خير الخطاؤون التوابون فإرضاء الله أولى و أغلي من كل شيء في هذه الدنيا .
    لذا أنصحك أختي بنسيان الماضي الأليم و بأن تكوني قويةوشجاعة في المستقبل باتخاذ القررات المناسبة التي ترضى بهاالله و تحاولي الخروج من هذه الوضعية إنشاء الله .

  • amine

    حاولي ان تبدئي حياة جديدة بعيدة عن اهلك و اسرتك … و ادعي الله ان يغفر لك ان الله غفور رحيم … لا تيئسي ابدا فهناك دائما امل يضيء في كل نفس انطفءت نورها… انسي ما كنتي عليه و فارقي الحزن الذي طال ما تعلق بك …
    وماصعب أن تشعر بالضيق….وكأن المكان من حولك … يضيق
    ماصعب ان تتكلم بلا صوت
    ان تحيى كى تنتظر الموت
    ماصعب ان تشعر بالسأم
    فترى كل من حولك عدم
    ويسودك احساس الندم
    على إثم لا تعرفه …. وذنب لم تقترفه
    ما اصعب ان تشعربالحزن العميق
    وكأنه كامنٌ فى داخلك ألم عريق
    تستكمل وحدك الطريق
    بلا هدفٍ… بلا شريكٍ… بلا رفيقٍ
    وتصير انت و الحزن و الندم فريق
    و تجد وجهك بين الدموع غريق
    و يتحول الأمل الباقى الى…. بريق
    ماصعب ان تعيش داخل نفسك وحيد
    بلا صديقِ… بلا رفيقِ… بلا حبيبِ
    تشعر ان الفرح بعيد
    تعانى من جرح…لا يطيب
    جرح عميق.. جرح عنيد
    جرح لا يداويه طبيب
    ماصعب ان ترى النور ظلام
    ماصعب ان ترى السعادة اوهام
    وانت وحيد حيران

  • دلال

    لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

    والله لا اجد كلمات لهذه القصة

    ادعو الله فقط ان يفرج عنك ان شاء الله

    لا تقنطي من رحمة الله وادعيه ليلا ونهارا وان شاء الله سيفرج عنك باذن الله

    لا تيأسي اختي الكريمة
    الله يسترك ويسترنا ويستر جميع نساء المسلمين
    شكرا

  • البرايجية

    بعد قراءة قصة الاخت تاكدت ان لا امان في هذه الدنيا وكرهت لحظة قراءة القصة لفظ اخي…امي….عمي……عمتي انهم محارم للفتاةولكن ……….كيف يعقل في مجتمع اسلامي عربي محافظ كالجزائر ان نسمع مثل هذه القصص والله لتحزن العين ويجف الحبر في صوغ كلمات لمواساة الاخت الكريمة او مواسات هذا المجتمع الذي اصبح فيه الحرام مباح بكل الطرق
    كيف للفتاة ان تحاظ على شرفها وشرف عائلتها اذا كان اول من يدنس شرفها هم عائلتها نفسها. كيف تلفظ الفتاة لفظ امي ’اخي ,عمي….وكل هذة الاسماء تعني الامان. العطف .الطمانينة .اين نلجا نحن النساء عندما نهزم في شرفنا من اقرب الناس الينا اين نختبئ من عار وصم في ذاكرتنا من اقرب الناس الينا …اين المفر في زمن اصبحت فيه المراة مجرد علاقة جدسية.
    والله والله والله لو ان الهروب يحميك من هؤلاء اختي لقلت لك اهربي.
    والله والله والله لو كان الانتحار حلالا لقلت لك انتحري ولكن يبقى لك سبيل وحيد اختي واخواتي
    الله الله الله الله الله الله ولا حول ولا قوة الا بالله.

  • meriem

    ملي بديت نقا فالقصة ديالك و انا احس بشيء في صدري سبحان الله ليس لدي كلام اصف به هؤلاء الوحوش ندعيلك من قلبي و نتمنا ان ينتقملك من باباك و يماك مع ان هاد الاسامي خسارة فيهم و من خوك اللي ربي يخويلو العينين و من عمتك اللي يعميلها العينين و من هداك مسود السّعد*الزوج*شرّ انتقام و عينك تشوف و تقولي يا ربي زيدلهم *بصّح راني حايرة كيفاش ما هربتيش من داركم؟؟

  • بشرى قانة

    الله يكون معاك يااختي ويصبرك على هذه المصيبة التي المت بك فالصبر مفتاح الفرج.
    وقلبي معك اختك في الله بشرى

  • Zinouba

    اختي ولله كي قريت واش حكيتي لحمي تشوك
    هادوا ماشي عباد حيوانات …اخيك لكن ليس من ابيك و امك فقط من امك لكن جيتي صح اختو مايدرس هكدا
    لا تخافي يا اختي مابيد كاين ربي ماتخاميش كامل
    كما تدين تدان
    يجي نهار ليخلصوها
    ربي معك انشاء الله

  • laakiba

    dans ces cas vous etes inocente mais la seul issue c est ellah ma seour

  • حسام

    الله واكبر ماهذا المجتمع الفاسد الذي نعيش نحن فيه؟ اقسم بالله العلي العظيم ان هاذا المجتمع لم يعد انساني بل اصبح حيواني .. يا اختي اتمنى من الله ان يجعلك من اهل الجنة لا تفقدي الامل وتستسلمي للايس فان الله عزيز غفار انه بلاه عشته منذ صغرك و لحقك للكبرك …. يا اختي العزيزة استغفري مولاك ز ابعدي وساويس الشيطان عن ذهنك لا تنسي ان الله عزيز رحيم بالعباد .. ارجوك يا اختي العزيزة تحملي واصبري ولا تفعلي الحرام مع زوجك …اكثري في الدعاء و الصلاوات و خاصة في الثلث الاخير من الليل.. الله يفرج همك يارب العالمين

  • ناصح

    نصيحة من القلب ان تقتلي نفسك والله يرحمك برحمته الواسعة

  • ha

    ان بعد العسر يسرا ان بعد العسر يسرا

  • مجهولة

    لا أدري ما أقول أمام معاناتك وأنت فتاة في العشرينات مازلت صغيرة على تحمل كل هاته المعاناة لكني سأكتب لك كلمات علها تخفف عنك لابد عليك نسيان الماضي فالماضي لن يعود حتى وان بقيت آثاره تقربي من الله واعلمي أن هذه الدنيا دار ابتلاء وامتحان فاصبري فالله مع الصابرين وربما يكون ابتلاء من الله ليؤجرك عليه والإبتلاء سنة من سنن الحياة هناك من ابتلوا أكثر وصبروا أختي هل قرأت يوما القرآن هل تذكرين السيدة مريم كيف حملت بسيدنا عيسى من دون أن يمسها بشر وكيف صبرت؟ اصبري وادعي الله أن يفرج همك وأنت على ثقة به وتقربي منه بالطاعات والأعمال الصالحة وأكثري من الإستغفار والصلاة على الحبيب فهما يفرجان الكروب ومهما كان خطأ والديك معك كبير كوني بارة بهما لأن الله أوصانا بذلك وأقول لك أنت تستحقين الحياة والسعادة والفوز بالجنة ان شاء الله لأنك مسلمة لأنك تشهدين أن لا اله الا الله محمد رسول الله ولأنك من أمة الحبيب عليه الصلاة والسلام الجئي الى الله ولا تخافي فأنت قوية به وضعيفة بدونه ولا تفكري في الإنتحار مهما حصل وتذكري أن الدنيا ستنتهي بحلوها

  • SOFIA

    الله اكبر لله اكبر ولا حول ولا قوة الا بالله الله يكون في عونك راكي عايشة بين وحوش كبار انت في مجتمع فاسد والله غير لحمي شوك كي قريت ندعيلك من قلبي الله يهدي يماك وبابك وانت صلي ودعي ربي يكون في عونك ان شاء الله والله غير ربي مايخليك لانك مظلومة والله يقول اذا تركت الظالم علي المظلوم انا بدات ظالم وصلي وادعي ربي انشاء الله البيبان راح تفتحلك

  • soussou

    أختي الكريمة ،أقول لك بما أنك تتمتعين بالصحة الجسدية،فمهما صادفت من ظروف صعبة يمكنك تغييرها نحو الأحسن بشيء من الإرادةو الثقة في النفس، فلا تيأسي و الله المستعان. لا حول ولا قوة إلا بالله.

  • soussou

    فليس ذنبك أنك ولدت وسط أسرة لا تعرف للحياء و لا للدين و لا للإنسانية معنى ، و لكن هذا لا يعني الإستمرار في هذه الطريق، بل يجب تركها فورا و بدء حياة جديدة طاهرة. وفقك الله لما يحبه و يرضاه .

  • amel

    wach hah rakhs li lah9at lih bladna!!!w

  • لا حول ولا قوة الإبالله

  • عطافية

    لاحولا ولا قوة إلا بالله واش نقولك يا أختي الكريمة ربي يعينك إستغفري وتوبي توبة نصوحة لله وكلى ربي على ماصرى

أخبار الجزائر

حديث الشبكة