لاعبو الشبيبة يخشون التنقل إلى سطيف ويطالبون الحماية

لاعبو الشبيبة يخشون التنقل إلى سطيف ويطالبون الحماية

تواصل تشكيلة الشبيبة تحضيراتها للمباراة المتأخرة ضد مولودية العلمة، حيث ركز المدرب الفرنسي أكثر على الجانب البسيكولوجي وحاول أن يفرض

 

تركيزا خاصا على عناصره ونسيان لقاء وفاق سطيف، سيما وأنه في حال العودة بانتصار سيسمح للفريق القبائلي بالارتقاء ضمن كوكبة المقدمة، لكن لاعبي الشبيبة يعلمون أن خرجتهم إلى ولاية سطيف لن تكون سهلة وقد أبدى جل اللاعبين خشيتهم من رد فعل أنصار وفاق سطيف، على خلفية الاعتداءات التي تعرض الفريق السطايفي في ملعب تيزي وزو، وقد طالب رفقاء الحارس شاوشي بتعزيز الحماية فور نزولهم بمطار سطيف هذا الأربعاء، وقد اقترح بعض اللاعبين بالإقامة بفندق خارج ولاية سطيف تجنبا لاستفزازات أنصار الوفاق رغم أن الرئيس سرار قد أكد انه سيعمل على توفير الحماية لفريق الشبيبة أو فريق آخر يحل بسطيف.

وعلى صعيد آخر، كان الرجل الأول في الشبيبة حناشي قد عقد اجتماعا طارئا مع لاعبيه مساء اول امس السبت حيث شدد لهجته معهم واكد لهم انه سيتخد قرارات صارمة وردعية في حق كل لاعب يتعدى القانون الداخلي، جاء ذلك بعدما اشتكى المدرب الفنسي لانغ من حالة التسيب وتأخر بعض اللاعبين عن التدريبات، وقد الح حناشي على ضرورة كسب العودة بالنقاط الثلاث من العلمة .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة