لاعبو شباب قسنطينة متذمرون وكاب أمام المجلس التأديبي

  • تلقى، مساء أول أمس، لاعبو شباب قسنطينة، نسبة جديدة من مستحقاتهم المالية، وكان ذلك في المنطقة الصناعية. في حين، ترقب رفقاء جاب الخير حصولهم على الشطر الأول كاملا، لكنهم لم يحصلوا سوى على نسب متفاوتة، وكان حظ الأساسيين أفضل من غيرهم. ورغم تذمر الكل مما تلقوه بعد مرور 14 جولة كاملة، معتبرين ما تحصلوا عليه قليلا عليهم، إلا أن بعض اللاعبين أكدوا لـ “النهار” أن ثقتهم كبيرة في الإدارة حتى تقوم بإستكمال باقي الشطر الأول قبل نهاية مرحلة الذهاب على الأقل.
  • وعرفت عملية تسوية المستحقات ملاسنة كلامية بين وسط الميدان كاب والرئيس مازار، الذي أمر بتحويل اللاعب على المجلس التأديبي الذي نظر معه بعد ذلك في تصرفاته، ويعود سبب الإشتباك إلى عدم رضا اللاعب بالقيمة التي نالها وتفوهه بكلمات رأى رئيس الفريق أنها استفزازية.
  • ودافع اللاعب عن موقفه أمام أعضاء لجنة الإنضباط، فيما تأخر إصدار القرار لأسباب مجهولة، وقد أكد الرئيس أنه لا دخل له في مجلس التأديب المنصب، الذي له كل الحرية في اتخاذ القرارت التي يراها مناسبة.
  • على صعيد آخر، يعود اللاعبون يوم غد إلى التدريبات في حصة الاستنئاف التي يرتقب أن يحضرها المدرب يانكوفيتش المتواجد حاليا في فرنسا، والذي كان قد أعلم المسيرين بسبب تنقله، مشيرا إلى سبب طبي (يعاني من مخلفات حادث سير قديم)، وسيكون المسيرون عند عودته على موعد للجلوس معه بغية الحصول على قائمة المسرحين التي أعدها، كما سيطلبون رأيه في المناصب التي يبحث فيها عن التدعيم، مع إعطائه بطاقات تقنية لبعض العناصر التي دخل معها الفريق في إتصالات، بحكم أنه لا يعرف اللاعبين الجزائريين.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة