لاعبي الخضر متفائلون بتحقيق نتيجة ايجابية

لاعبي الخضر متفائلون بتحقيق نتيجة ايجابية

سادت موجهة

من التفاؤل لدى لاعبي المنتخب الوطني لكرة القدم قبل  انطلاق مواجهته الحاسمة ضد منتخب رواندا, في لقاء الذهاب للدور الثالث والأخير من التصفيات المزدوجة لكأسي العالم وإفريقيا 2010 المجموعة الثالثة.

” نفسية اللاعبين هي على ما يرام. ليست لدينا تخوفات معينة فيما يخص لقاء اليوم السبت”, كما قال رفيق صايفي وهو مسترخي على حافة مسبح الفندق الذي يأوي الفريق الوطني.

وأضاف لاعب نادي لوريون الفرنسي قائلا ” صحيح أنه توجد ضغوط طفيف, لكن نحن نحاول تسيير الأمور. نحن متفائلون وزملائي واعون بالمهمة الملقاة على  عاتقنا”.

بدوره زميله في المنتخب الوطني وحارس مرمى فريق مولودية الجزائر محمد بن حمو ألح بالقول ” شخصيا سبق لي وأن لعبت على أرضية هذا الملعب ولم يسبق لي وأن خسرت”. بينما أوضح أحد العناصر الجديد في صفوف “الخضر” المدافع رضا بابوش فينتظر أن يضغط منذ الوهلة الأولى على المنتخب الوطني. ” علينا تسيير تلك الفترة وتجاوز بسلام وبدون مشاكل ربع الساعة الأول من اللقاء. وبعد ذلك كل شيئ ممكن”.

 هذا وقد خصصت التشكيلة الوطنية الفترة الصباحة ليوم أول أمس  بمعاينة أشرطة عن المنتخب الرواندي. ” لقد عاينا طريقة لعبهم, المنتخب المنافس تحسن كثيرا”  كما شرح اللاعب صايفي.

وفي الفترة المسائية, ستجري التشكيلة الوطنية حصة تدريبية على الملعب  المعشوشب اصطناعيا قبل أن تكون لهم فرصة التدرب على أرضية الملعب الذي سيحتضن المباراة يوم السبت على الساعة (14ر30 بالتوقيت الجزائر)

 من جهته, أجرى المنتخب الرواندي  حصة تدريبية أول أمس الخميس على أرضية ملعب آماورو في توقيت المباراة الرسمية, تحت أنظار أنصار المنتخب الذين يطمأنون كلهم ” بأنهم سيفوزون على الأقل ب2-0″.

التفاؤل أيضا هون سيد الموقف في الجانب الرواندي الذين لايؤمنون إلا بالفوز بما قيهم رجال الإعلام الذين يؤكدون أن “منتخبهم تغير كلية وأمسى أكثر قوة وصلابة وقادر على الذهاب بعيدا في المنافسة”.

المنتخب الرواندي المدعم بست محترفين والباقين ينشطون في البطولة المحلية وينتمون (أبر -فريق عسكري), رايون وأتراكوتو للنقل) لكيغالي وموكورا. ويملك اللاعبون المحليون سمعة جيدة ويكسبون ثقة المدرب الكرواتي لبلانكو تيتاك

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة