لاعب «الخضر» سفيان هني في قلب فضائح الفساد ببلجيكا !

لاعب «الخضر» سفيان هني في قلب فضائح الفساد ببلجيكا !

تحقيقات حول شبهات تبييض الأموال في صفقة انتقاله إلى روسيا

باشرت السلطات الأمنية والقضائية البلجيكية تحرياتها في فضائح الفساد التي أعلن عنها النائب العام البلجيكي، فيما يخص تهم تبييض الأموال والفساد والتلاعب بنتائج المباريات في بلجيكا.

أين أكدت التقارير المحلية أن اللاعب الدولي الجزائري سفيان هني المحترف في صفوف نادي سبارتاك موسكو الروسي، يتواجد في قلب الفضيحة، بعدما تم اعتقال وكيل أعماله «موجي بايات» في بروكسيل، لضلوعه في قضية التلاعب وتبييض الأموال.

كما باشر المحققون دراسة ملف انتقال هني من أندرلخت البلجيكي إلى سبارتاك موسكو الروسي، أين تحوم الشكوك حول وجود شبهات لتبييض أموال في الصفقة، إضافة إلى صفقتين أخريين تتعلقان باللاعبين «هنري أونيكورو» وياسين الغناسي، رغم أن القضاء البلجيكي لم يتحدث عن تورط هني واللاعبين المعنيين بالقضية، واكتفى باعتقال وكيل أعمالهم حاليا.

فيما باشرت الشرطة البلجيكية والفرنسية وفي 5 دول أوروبية أخرى حملة مداهمات وتفتيشات واسعة بسبب قضية الفساد التي تضرب الكرة البلجيكية.

في وقت أبدى حكم بلجيكي استعداده للشهادة في تورط رؤساء الأندية في التلاعب بالمباريات.

ودعا وكيل أعمال اللاعبين، البلجيكي «جاك ليشتنشتاين»، الشرطة البلجيكية للتحقيق جيدا في صفقة انتقال هني، وقال إن أمورا غير عادية حدثت في انتقال اللاعب الجزائري إلى سبارتاك موسكو الروسي.

أين يواصل لاعب الخضر اللعب بشكل عادي خاصة وأنه لم يتلق أي اتهامات مباشرة أو أمرا بالقبض، غير أن المؤكد يبق أن هني مرشح للاستدعاء من العدالة البلجيكية كشاهد على الأقل للتحقيق في صفقة انتقاله وأعمال موكله «موجي بايات».

فيما ينتظر أن يعلن المدعي العام البلجيكي عن أسماء اللاعبين والأشخاص المتورطين في فضائج الفساد ببلجيكا.


التعليقات (1)

  • [email protected]

    الله ابقي استر

أخبار الجزائر

حديث الشبكة