لا أنسى وقفة بومدين مع مصر في 73 وأتمنى تقديم ''بودي قارد'' في الجزائر

لا أنسى وقفة بومدين مع مصر في 73 وأتمنى  تقديم ''بودي قارد'' في الجزائر

بعدما شعر المصريون بأنهم الخاسر الأكبر

في الحملات الشرسة التي قادها معظمهم ضد الجزائر، بدأ زعماءهم كعادل إمام في ترطيب الجو والتنكر إلى كل ما تلفظ به اتجاه بلد المليون شهيد، حيث طلب من الجمهور المصري أن ينسى ما حصل في القاهرة والخرطوم، وأن يفتح الشعبين صفحة جديدة لكي ”لا يضحك الأعداء علينا”، ووجه عادل إمام نداء للشعبين المصري والجزائري لإنهاء الاحتقان الذي سببته مباراة مصر والجزائر في كرة القدم التي جرت في الخرطوم مؤخرا، وتذكر التاريخ المشترك  بين الشعبين.

وأضاف إمام؛ من مقر الأمانة العامة للجامعة العربية:”أعرف كم يعشقنا الشعب الجزائري، وأنا ذهبت للجزائر وكان الرئيس عبد العزيز بوتفليقة موجودا، وقدمني للجمهور الذي كان متواجدا خارج المسرح، وكان عدده ثلاثة أضعاف الجمهور داخل المسرح.”وتابع المصري قائلا:”أننا لا يمكن أن ننسى الوقفة التاريخية للرئيس الجزائري الراحل هواري بومدين قبيل حرب أكتوبر، عندما ذهب إلى الاتحاد السوفيتي، وقدم شيكا على بياض لشراء الأسلحة، وكان هناك جزائريون يحاربون معنا، من قاموا بهذه الممارسات في الخرطوم لم يقرؤوا التاريخ.”

وكشف إمام؛ الذي يشغل منصب سفير النوايا الحسنة للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، عن أنه عرض قبيل المباراة الأولى التي أقيمت بالقاهرة، أن يذهب لتحية الجماهير الجزائرية، وأن يأخذ اللاعبين الجزائريين ليصافحوا ويقبلوا نظراءهم المصريين لإزالة أي توتر بين الجانبين، ولكن لم ينتبه أحد. وكان إمام قد رفض مطالبةَالبعض في مصر بقطع العلاقات مع الجزائر؛ بسبب الأحداث التي رافقت مباراة كرة القدم التي جمعت منتخبي البلدين مؤخرا في الخرطوم.

من جهة أخرى؛ أكد الفنان المصري أنه سيعرض مسرحيته ”بودي جارد” في الجزائر، في حال تلقيه دعوة في أي وقت، مشيرا إلى أنه ليس من أنصار الشحن المفتعل بين البلدين، وتمنى حلّ المشاكل في أقرب وقت ممكن.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة