لا إعفاء للتلاميذ من الاختبارات مهما كان العذر المقدم من الوليّ

لا إعفاء للتلاميذ من الاختبارات مهما كان العذر المقدم من الوليّ

ذكّرت مديريات التربية لولايات الوطن جميع مديري المؤسسات التعليمية بأنه لا مجال لإعفاء التلاميذ في جميع الأطوار .

من اختبارات أي فصل من الفصول الدراسية الثلاثة، مهما كان العذر المقدم من طرف الولي.

وهذا ابتداء من الموسم الدراسي الجاري 2019/ 2020.

تنفيذا لتعليمات وزارة التربية، وأي تلميذ مجبر على إجراء جميع اختبارات الفصول الثلاثة لتمكينه من النجاح.

كون المعدل السنوي للنجاح يتم احتسابه بالنظام المعلوماتي من مجموع معدل الفصول الثلاثة مقسم على ثلاثة.

كما أن أي إعفاء من الفصل بحجة المرض أو أي طارئ آخر يحرم التلميذ من النجاح، في حالة عدم حصوله على المعدل.

وبينت المراسلة التذكيرية أن الإعفاء في اختبارات أي فصل يكون في المواد الثانوية فقط.

على غرار التربية البدنية والتربية التشكيلية والموسيقى والمعلوماتية.

أما باقي المواد فالتلميذ مجبر على إجراء كل اختبارات الفصول الثلاثة.

ولا يمكن إعفاؤه من اختبارات أي فصل مهما كان العذر المقدم.

وجاء هذا القرار لأن النظام المعلوماتي للرقمنة يتم احتساب فيه معدل النجاح السنوي للتلميذ من مجموع الفصول الثلاثة.

التي يجب إدخالها في النظام المعلوماتي للتلميذ، وكحالة استثنائية تم معالجة وضعيات التلاميذ.

الذين تم إعفاؤهم من اختبار أحد الفصول للموسم الدراسي الماضي 2018/ 2019 من خلال التقرب إلى مكتب الرقمنة بمديريات التربية.

مرفقين بمراسلة موقّعة من طرف مدير المؤسسة التعليمية، توضح سبب الإعفاء.

وهذا لتسجيل التلميذ في قسم أعلى كباقي زملائه ومتابعة دراسته بصفة عادية.

وذكرت التعليمة ضرورة طبع قوائم التلاميذ للسنة الدراسية الحالية من أيقونة قوائم التلاميذ بعد التفويج. ومراقبتها مع ما هو موجود في الواقع، من التلاميذ المتمدرسين حسب الفوج والمستوى.

وهذا تجنبا لأي اختلال بين ما هو موجود في الواقع، وما هو موجود في النظام المعلوماتي.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=698385

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة