''لا نفكــــر في الحسابـــات، مشكلتنـــا عـــدم الإستقــرار فـــي الأداء وسنركــــز عـــلى الإسترجـــاع''

''لا نفكــــر في الحسابـــات، مشكلتنـــا عـــدم الإستقــرار فـــي الأداء وسنركــــز عـــلى الإسترجـــاع''

أكد مدرب المنتخب الوطني رابح سعدان،

 أنه كان متأكدا من أداء لاعبيه لمباراة كبيرة أمام المنتخب الانجليزي، وقال أنه لو استرجع كامل لاعبيه المصابين الذين طاردتهم لعنة الإصابات قبيل المونديال بأسابيع قليلة أخلطت جميع أوراق الخضر، لكان مستوى المنتخب أفضل بكثير من ذلك الذي قدمه في المباراة الأولى أمام المنتخب السلوفيني.

وقال في تصريح لجريدة ”لوفيغارو” الفرنسية في العدد الصادر أمس: ”لقد سبق لي التأكيد أنه في حال استعادتي لكامل التعداد الذي عانى من الإصابات قبل أسابيع من المونديال، لأن هذا الفريق استعدته قبل كأس العالم بأسبوع فقط وكان هناك لاعبون مشكوك في أمر مشاركتهم في المباراة الأولى أمام سلوفينيا على غرار يبدة، لكشفنا عن وجه مغاير تماما منذ البداية، وأحسن بكثير من هذا، وقلت أيضا أن مستوى المنتخب سيتحسن من مباراة لأخرى. المنتخب في منحى تصاعدي لدينا طريقتنا الخاصة في اللعب واللاعبون استعادوا الثقة بعد التعادل أمام المرشح الأول لنيل اللقب العالمي وهذا هو المهم بالنسبة لنا”، ورفض ربّان سفينة المحاربين الدخول في متاهة الحسابات التي تفرضها نتائج مباريات الجولة الثانية وهذا بعد تعادل سلوفينيا وأمريكا وقال: ”إلى حد الآن لم أفكر بعد في الحسابات أنا جد سعيد بالتعادل أمام انجلترا والليلة (يقصد سهرة الجمعة بعد المباراة) لن أفكر في أي شيئ سوى في هذا الانجاز أنا راض عن أداء اللاعبين وغدا سأبدأ التفكير في الحسابات والمباراة المقبلة وكيف سنلعبها أمام أمريكا”.

كان بإمكاننا هزم انجلترا التي لم تكن في يومها

وأضاف الناخب الوطني أن فريقه كان بإمكانه الفوز على المنتخب الانجليزي الذي لم يكن في يومه وعبر عن تفاجئه للمستوى الذي قدمه رفقاء روني، وقال في هذا الشأن: ”رغم أن الانجليز لم يكونوا في يومهم إلا أن ذلك لا يعني أبدا أنهم ضعفاء وإنما المنتخبات الكبيرة غالبا ما تبدأ كأس العالم بتعثر كما أن المنتخب الانجليزي يعاني من الضغط، وأعتقد أن لاعبي المنتخب الانجليزي دخلوا المباراة بثقة مفرطة واستصغروا منتخبنا ونحن بدورنا عرفنا كيف نستغل نقاط ضعفهم جيدا بدليل الكرات القصيرة التي كان يعتمد عليها لاعبونا واللعب الفردي لبعض لاعبينا الذين يتمتعون بفنيات عالية، منتخبنا كان في يومه، كابيلو مدرب محترم وقدير ولكن هذه المرة فلتت الأمور من يديه”.

سنراهن على التأهل  لكن مشكلتنا عدم الإستقرار في الأداء.. ولاعبونا متعبون

ولم يخف ربان سفينة المحاربين رغبته في التأهل إلى الدور المقبل وأكد أنه سيراهن على هذا الهدف في المباراة الأخيرة أمام المنتخب الأمريكي الذي تمكن من خطف تعادلين ثمينين أمام انجلترا وسلوفينيا، وفي المقابل عبر عن تخوفه من عدم الاستقرار في الأداء بحيث قال: ”بعد هذه المباراة سنركز على الاسترجاع، لأن هدفنا هو التأهل إلى الدور المقبل من المونديال، ولكن تبقى مشكلتنا عدم الاستقرار في الآداء نقدم مباراة كبيرة وبعدها نكشف عن وجه آخر لمنتخبنا، ويكون مغايرا تماما عكس المنتخبات الكبيرة على غرار انجلترا وألمانيا، كما أن اللاعبين متعبون سنحاول التركيز على الجانب المعنوي على اعتبار أن الجميع معنوياته مرتفعة ويرغب في التأهل إلى الدور المقبل”. سميرة.ل

سعدان يعد لاعبيه باللعب بمهاجمين أمام أمريكا !

العقم الهجوم الكبير الذي ظهر عليه المنتخب الجزائري في مواجهة نظيره الإنجليزي، كان بسبب الطريقة التي يلعب بها المدرب الوطني رابح سعدان، والتي تعتمد في الأساس على مهاجم وخيد فقط في الخط الأمامي، مما يهقص من إمكانية المنتخب في الحصول على فرصته الهجومية بالشكل المطلوب، مثلما حدث أمام المنتخب السلوفيني والإنجليزي.وقد علمنا أن لاعبي المنتخب الجزائري قد تحدثوا مع مدربهم بعد مباراة المنتخب الإنجليزي، وأكدوا له على إمكاينة فريقهم تحقيق الفوز في هذا اللقاء، وفي لقاء سلوفينيا، لو لعب الخضر بأكبر عدد من المهاجمين، وهذا ما يكون قد تفهمه المدرب سعدان، ووعد بالتالي لاعبيه بأن يغير من طريقة اللعب امام أمريكا، ويدفع بالتالي بأكبر عدد من اللاعبين في الهجوم، حتى يحرك القاطرة الأمامية بشكل جيد أمام الأمريكان، والذين يملكون هم الآخرين هجوم جيد.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة