''لست خائفا على مكانتي بعد قدوم لحسن، المهم المصلحة العليا للمنتخب''

''لست خائفا على مكانتي بعد قدوم لحسن، المهم المصلحة العليا للمنتخب''

أكد قائد المنتخب الوطني الجزائري، يزيد منصوري

، في تصريح لـ”النهار” أنه جد سعيد بعودته إلى الجزائر وخوض لقاء صربيا اليوم، قائلا أنه اشتقاق كثيرا لملاقاة الجمهور الجزائري الذي يتوقع أن يغزو ملعب 5 جويلية الاولمبي أمسية اليوم، وبخصوص حالته الصحية بعد إجرائه عملية جراحية لنزع كيس على مستوى الساق الأسبوع الفارط، فقد أكد وسط ميدان لوريون أنه يتواجد في صحة جيدة وأنه تعافى كلية من الإصابة، مضيفا أنه يتدرب بصفة عادية وقادر على المشاركة في اللقاء اليوم مع زملائه، وقال أنه لا يريد تضييع فرصة ملاقاة الجمهور الجزائري لكي يشكرهم على كل ما قدموه لهم قبل وأثناء وبعد نهائيات كأس أمم إفريقيا التي جرت مؤخرا في أنغولا والدعم المعني الكبير جدا. وعن مجيء لاعب فريق سانتاندير مهدي لحسن لتدعيم صوف ”الخضر” خاصة بعد كل ما قيل قبل تلبيته لدعوة الناخب الوطني، رد قائد ”الخضر” أنه وزملاءه في خدمة الجزائر وكل من باستطاعته تقديم أي إضافة للفريق وتشريف الألوان الوطنية مرحبا به في أي وقت، كما أكد أنه لا يوجد أي مشكل مع لحسن رغم أنه يلعب في نفس المنصب الذي ينشط فيه، لأنه جزائري مثله مثل أي لاعب آخر في الفريق، وبخصوص الفريق الصربي الذي سيقابله المنتخب الجزائري مساء اليوم في ملعب 5 جويلية، قال يزيد منصوري أنه فريق قوي وطريقة لعبه جيدة وسيقول كلمته في المونديال رغم أنه سيلعب مع ألمانيا وأستراليا وغانا في المجموعة الرابعة، وأضاف ”طريقة لعبه تساعدنا على تنويع الخطط التي يريد الشيخ سعدان أن يجربها لتطوير طريقة لعبنا لنكون جاهزين 100 في المائة يوم الامتحان الحقيقي”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة