لست على خلاف مع ولد علي وليّ ما في كرشو تبن ما يخاف من النار

لست على خلاف مع ولد علي وليّ ما في كرشو تبن ما يخاف من النار

كشف رئيس اللجنة الاولمبية مصطفى بيراف، أنه ليس على خلاف مع وزير الشباب والرياضة الهادي ولد علي، رغم غياب الأخير عن عدة مناسبات رياضية يكون رئيس «الكوا» حاضرا فيها، وقال بيراف أمس في تصريح لـ«النهار» على هامش تواجده بالمتحف الأولمبي الجزائري الذي تم تدشينه مؤخرا، إنه يحترم قرارات الوزير الذي هدد بإسقاط أسماء من الاتحاديات الرياضية، وأوضح في هذا الصدد: «لا يوجد أي خلاف بيني وبين وزير الشباب والرياضة، أحترم قراراته ولا يمكنني التعقيب على رأي وزير الدولة، لأن هذا ليس من صلاحياتي، لكن فيما يخص رؤساء الاتحاديات فلا خوف على الأشخاص الذين كانوا يعملون، ولي ما في كرشو تبن ما يخاف من النار، إلى حد الآن الأمور عادية وخلال الجمعية العامة سيقدم كل رئيس حصيلته وسيتبين كل شيء عقب المصادقة على التقريرين الأدبي والمالي»، وفيما إذا كانت اللجنة الأولمبية ستتخذ بدورها قرارات صارمة في حق الاتحاديات التي سجلت فيها بعض التجاوزات، قال: «لما حدثت بعض الأمور غير العادية ولم تكن تسير وفق القانون، كنت من الأوائل الذين وقفوا ضد هذه التجاوزات وطالبت بضرورة العمل بما يتماشى والقانون الجزائري والدستور الأولمبي، لكن كما سبق وأن قلت الاتحاديات ستقدم حصيلتها للمصادقة عليها في الجمعية العامة، وفي كل الحالات حتى الدستور الأولمبي يخوّل للدولة مراقبة الأموال التي سخّرتها»، وعن الزيارة التي قادته إلى المتحف الأولمبي الذي فتح أبوابه للزوار لأول مرة صبيحة أمس قال: «المتحف الأولمبي يعتبر إنجاز ومفخرة لكل الرياضة الجزائرية، وسيكون فرصة للشباب لمعرفة التاريخ وسيقدّم لمحة عن مشاركة الجزائر في مختلف التظاهرات الأولمبية الكبيرة».

 


التعليقات (1)

  • عبدو

    صح لي ما في كرشو التبن ما يخاف من النار لكن حنا ما ناكلوش التبن.
    قالك زوج لصوص واحد سرق مليار وواحد سرق بالة تبن القاضي حكم على صاحب المليار براءة وصاحب التبن عام حبس . نطق مول التبن وقالو واش هذا رد القاضي وعلاش شفتني حمار ناكل التبن

أخبار الجزائر

حديث الشبكة