لطرش في أول إختبار والشبيبة من دون أربعة عناصر أساسية

باستضافته لشبيبة القبائل يعول إتحاد عنابة على إسترجاع نغمة الإنتصارات التي فارقت الفريق في آخر ثلاث مباريات

 

 مما عصف بالمدرب يونس إفتسان، وعجل بعودة المدرب عبد الكريم لطرش، في ثالث تجربة لهذا الأخير مع فريق مدينة بونة، وسيشكل هذا اللقاء إختبارا حقيقيا للمدرب السابق لبسكرة والذي سيستفيد من كامل الأوراق مع عودة القائد كمال بوعصيدة بعد استنفاذه العقوبة، بالمقابل ستسجل التشكيلة القبائلية غيابات مهمة مع الثلاثي مفتاح، دحوش وأوصالح، بداعي العقوبة وبلعواد الذي عاقبه المدرب لانغ بسبب غيابه غير المبرر عن إحدى الحصص التدريبية، هذا وسيعتمد المدرب لانغ، على خطة دفاعية محظة في مواجهة خطورة رفقاء الهادي عادل بإعتماده لخمسة مدافعين هم  دويشر، بوكرية، كوليبالي، بلكالام وبلعباس، فيما قرر المدرب الفرنسي تحويل قلب الهجوم عدلان بن سعيد إلى مقعد البدلاء تفاديا لحساسية موقفه في مواجهة فريقه السابق ليكون دراق المهاجم الصريح الوحيد على أن يكون بوسفيان البديل الأول له.

هذا وكان الرئيس حناشي وقبل تنقل الفريق إلى عنابة قد أكد للاعبيه أنه لن يسلمهم أي سنتيم من منحتي التعادل أمام الخروب والفوز على الشباب والتان تتجاوز قمتهما العشر ملايين سنتيم إن لم يعودوا بالتعادل على الأقل من ملعب 19 ماي والفوز في المباراة المقبل أمام البرج في تيزي وزو. 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة