لم يسجل أي تقدم خلال الاجتماع غير الرسمي الأخير مع المغرب

لم يسجل أي تقدم خلال الاجتماع غير الرسمي الأخير مع المغرب

أكد وزير الشؤون الخارجية الصحراوي  محمد سالم ولد سالك اليوم الثلاثاء بالجزائرالعاصمة أنه لم يسجل أي تقدم قصد الوصول إلى حل سياسي للنزاع في الصحراء الغربية يسمح بتقرير مصير الشعب الصحراوي خلال الجولة الرابعة من المفاوضات غير الرسمية بين جبهة البوليساريو و المغرب  أ
و صرح ولد سالك خلال ندوة صحفية بمقر يومية المجاهد و خصصت لتقديم حصيلة الاجتماع الذي عقد يومي الجمعة و السبت الفارطين بمنهاست (نيويورك) “لم يتم لحد اليوم تحقيق أي تقدم يفسح المجال لحل سياسي يسمح بتقرير مصير شعب الصحراء الغربية طبقا للوائح مجلس الأمن و الجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة”.
و تأسف قائلا “لقد وضع المغرب عوائق عدة من خلال ربط كل تقدم في المفاوضات بالموافقة المسبقة على سيادته على الصحراء الغربية على عكس نداء مجلس الأمن المتمثل في اجراء مفاوضات هامة دون شروط مسبقة و بحسن نية”.
و من جهة أخرى  أوضح ولد سالك بأن جبهة البوليساريو “أكدت مجددا خلال هذا الاجتماع على موافقتها على ثلاث خيارات في إطار تقرير المصير ألا و هي الاستقلال أو الحكم الذاتي أو الاندماج مع المغرب”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة