«لن نغلق البرلمان بالكادنة.. وعلى بوشارب الانسحــــاب بالمـــلاحــــة»!

«لن نغلق البرلمان بالكادنة.. وعلى بوشارب الانسحــــاب بالمـــلاحــــة»!

قال إنه سيتم التعامل مع الوضع بطريقة حضارية.. رئيس الكتلة البرلمانية لـ«الأفلان» خالد بورياح لـ النهار:

 «كتلة الأفلان ستباشر سلسلة من اللقاءات مع باقي الكتل للإطاحة ببوشارب»

طالب رئيس الكتلة البرلمانية لحزب جبهة التحرير الوطني، خالد بورياح، رئيس المجلس الشعبي الوطني، معاذ بوشارب، بالاستجابة الفورية لمطلب الحراك الشعبي .

وانسحابه طوعا من رئاسة المجلس، وفي حال رفضه ذلك سيتم اللجوء إلى التصعيد ومباشرة سلسلة من اللقاءات التشاورية مع رؤساء الكتل البرلمانية الأخرى للضغط على معاذ بوشارب.

أصدر مكتب المجموعة البرلمانية لحزب جبهة التحرير الوطني بعد اجتماعه، أمس، تحت إشراف رئيسها خالد بورياح.

وذلك لمتابعة التطورات الأخيرة المتعلقة بمطلب الحراك الشعبي، والتي من بينها تنحي رئيس المجلس الشعبي الوطني معاذ بوشارب من رئاسة المجلس

-أصدر- بيانا جاء فيه «بعد لقاء نواب المجلس الشعبي الوطني ورؤساء اللجان الدائمة مع رئيس المجلس بتاريخ 8 ماي 2019.

وبعد اجتماع المجموعة البرلمانية لحزب جبهة التحرير الوطني برئاسة الأمين العام محمد جميعي، بتاريخ الخميس 16 ماي 2019.

ودعوته صراحة لرئيس المجلس الشعبي الوطني بضرورة الاستجابة لمطالب الحراك الشعبي واستقالته من رئاسة المجلس بطريقة حضارية.

وأضاف البيان بأنه وإصرارا منهم وتلبية للمطلب الشعبي وتنفيذيا لتوجيهات القيادة السياسية للحزب وحفاظا على الاستقرار والانسجام واحتراما للقانون الأساسي والنظام الداخلي للحزب.

لاسيما المواد 11 من القانون الأساسي للحزب والمادة 10 من النظام الداخلي للحزب الملزمة لمنتخبيها باحترام القيادة والالتزام بتوجيهاتها.

من جهة أخرى، رئيس الكتلة البرلمانية لحزب جبهة التحرير الوطني، خالد بورياح، في تصريح لـ«النهار»، أمس، بعد نهاية الاجتماع.

قال إنه وفي حال تعنت بوشارب وعدم استجابته لمطلب الحراك الشعبي، فإن النواب سيلجأون إلى التصعيد.

موجها آخر نداء لبوشارب من أجل تغليب المصلحة العامة ومصلحة البلاد فوق المصلحة الشخصية.

وأضاف قائلا «نحن نستبعد اللجوء إلى غلق أبواب قبة البرلمان بالسلاسل الحديدية، كما حصل من قبل.

وإنما سنتعامل مع الوضع بسلاسة وبطريقة حضارية وبأمر يليق بمقام المؤسسة التشريعية».


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=645098

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة