لوح: الثوابت الأساسية في الدستور لن تناقش في الندوة

لوح: الثوابت الأساسية في الدستور لن تناقش في الندوة

أفاد وزير العدل حافظ الأختام الطيب لوح، أن الرسالة التي بعث بها الرئيس إلى الأمة معلنا من خلالها ترشحه تضمنت برنامجا ثريا.

مشيرا خلال إستضافته في فروم الإذاعة الوطنية، أن الرسالة تتضمن برنامجا وأهم محاور البرنامج في حالة فوزه وأعلنها علنيا.

مضيفا أنه تم توضيح البرنامج من خلال الإعلان على أنه ستكون هنالك ندوة وطنية جامعة، وهي مطلب الكثير من الطبقة السياسية والمعارضة.

بالإضافة إلى المولاة وكان النقاش حسب الموضوع، خاصة وأن الرئيس لبى كل ما أتى من الطبقة السياسية وغيرها.

مضيفا أن المواضيع التي تناقشها الندوة من الناحية السياسية الاقتصادية والمحور الاجتماعي وغيرها من الحكامة.

بالإضافة إلى تدعيم استقلالية السلطة القضائية فكل المحاور واضحة في الرسالة.

مؤكدا أن الثوابت التي وردت في الدستور لا يمكن مناقشتها في الندوة، ماعدا ذلك كل شيءقابل للنقاش.

وبعد النقاش يكون هنالك توصيات تعرض على الرئيس ليصدر القرارات المناسبة لتطبيقها.

أضاف الوزير أنه إذا كانت الإقتراحات عميقة صادرة عن الندوة من الطبقة السياسية وغيرها ويقتضي تطبيقها وتكريسها.

لابد أن نذهب إلى تعديل الدستور لتعميق مواصلة الإصلاحات التي وقعت في عديد المجالات.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة