لوراري.. خطابات الحملة الانتخابية لم ترتق إلى مستوى التغيير المنشود

لوراري.. خطابات الحملة الانتخابية لم ترتق إلى مستوى التغيير المنشود

أكد الخبير في القانون الدستوري، رشيد لوراري، أن أغلب خطابات الحملة الانتخابية ، لم ترتق للمستوى المنشود خلال الأيام الأولى للحملة. مشيرا أن عوامل كثيرة وراء ظاهرة إقبال الشباب للترشح.

وأوضح لوراري، أن من الناحية الشكلية بدأت الحملة الانتخابية محتشمة جدا على مستوى الميدان، وبعدها تصاعدت شيئا فشيئا. ومن الناحية الموضوعية فأغلب الخطابات لم ترتكز على البدائل المطروحة لمواجهة المشاكل.

وذلك –يضيف المتحدث-، رغم تعدد القوائم وتنوعها من مختلف الفئات والتخصصات،مشيرا أن البعض يتبارك برقم قائمته خلال الحملة الانتخابية . والآخر يركز على القضايا المحلية ويعد سكان منطقته بحل المشاكل في حال فوزه”.

إقرأ أيضا : رئيس حزب الحكم الراشد.. هذا ما قصدته من وصف المترشحات بـ”الفراولة”

بعجي من المدية.. الأفلان بنى الدولة وهو حزب خلق ليحكم

وقال لوراري للإذاعة، إن من بين الظواهر المسجلة خلال الحملة الانتخابية هو الإقبال اللافت للشباب للترشح للاستحقاق المقبل في ظاهرة غير مسبوقة -على حد تعبيره-. مردفا”سجلنا في الحملة الانتخابية إقبالا كبيرا للشباب على الترشح للانتخابات التشريعية”.

ولكن الظاهرة لا يمكن إلا أن نصفها بالإيجابية لأنها كسرت ظاهرة سابقة تتعلق بالعزوف عن الترشح في تشريعيات 12 جوان –على حد تعبير الخبير  في القانون الدستوري رشيد لوراري-. وأرجع المتحدث، الظاهرة الجديدة إلى جملة من العوامل تتعلق بنمط الاقتراع المعتمد في قانون الانتخابات الجديد نظام الانتخاب على القائمة مع الصوت التفضيلي.

إقرأ أيضا : الحملة الإنتخابية.. هذه أجندة اليوم الثامن

الحملة الانتخابية في يومها الثالث.. أبرز ما جاء به المترشحون

ويرى لوراري أن التسهيلات المقدمة للمترشحين شكلت عاملا مهما سمح للشباب بالترشح بقوة في الانتخابات . لكن العامل الأبرز في هذه الظاهرة –حسبه- فتتعلق بالإرادة السياسية التي تُرجمت في القانون العضوي.

وفي مختلف –يضيف المتحدث- الآليات الأخرى كتكفل الدولة ودعمها ماليا للمترشحين الشباب. ما أدى إلى تكسير ظاهرة العزوف عن الترشح التي طبعت المراحل السابقة.

إقرأ أيضا : تم الكشف عن وجوههم.. تصريحات خطيرة للموقوفين في قضية تهريب 4 ملايير سنتيم

الحملة الانتخابية في يومها الثاني.. هذا أبرز ما صرح به المترشحون


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=1001439

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة