لويزة حنون تدعو منتخبي حزبها الى التكفل بمشاكل وانشغالات الجزائريين

  • دعت الأمينة العامة لحزب العمال السيدة لويزة حنون اليوم الخميس بالجزائر العاصمة منتخبي حزبها على مستوى المجالس البلدية والولائية والمجلس الشعبي الوطني الى التكفل الجدي بمشاكل وانشغالات المواطنين وإشراك جميع الأطراف في القرارات التي يتخذونها. وأكدت السيدة حنون في لقاء تقييمي لمنتخبي الحزب على أهمية “طرح القضايا الاساسية المتعلقة بتحسين معيشة المواطنين وتقديم إقتراحات عملية لايجاد حلول لها” مشيرة الى أن حزبها ممثل في 536 مجلس شعبي بلدي و47 مجلس ولائي معتبرة ذلك بمثابة “رقم هائل في أول تجربة يخوضها حزب العمال على مستوى المجالس المحلية”.
    وبعد أن ذكرت ب”الصعوبات” التي يواجهها المنتخبون المحليون في أداء مهمتهم أوضحت السيدة حنون أن حزبها “ساهم بشكل فعال في رفع حالة الانسداد التي شهدتها العديد من المجالس المحلية المنتخبة مشددة في ذات السياق على أهمية “إعلام المواطنين بكل المبادرات التي يقوم بها منتخبو الحزب على مستوى هذه المجالس”.
    كما إنتقدت السيدة حنون ما وصفته ب”الهجمة الشرسة” التي يتعرض لها حزبها من خلال –كما قالت– “إستعمال وسائل مختلفة لإغراء منتخبي الحزب ودفعهم الى الانضمام لأحزاب أخرى” معتبرة ذلك بمثابة “عملية إغتصاب للعهدة الانتخابية لهؤلاء النواب”. وطالبت الأمينة العامة لحزب العمال في هذا الصدد بضرورة تعديل قانون الانتخابات بما يسمح ب”حماية المنتخبين من كل أشكال محاولات الاغراء وجعلهم يكرسون عهدتهم لخدمة المواطنين الذين إنتخبوهم”. ومن جانب آخر جددت نفس المتحدثة مطلبها بخصوص إجراء إنتخابات برلمانية مسبقة من شأنها –مثلما قالت– “إضفاء الشرعية على المجلس الشعبي الوطني”. وبخصوص الجانب الاقتصادي أكدت السيدة حنون أن حزبها “سيواصل التصدي لسياسات
    الخوصصة المنتهجة حاليا مشيرة الى أنها تقدمت بمجموعة من الاقتراحات تهدف الى “النهوض بمختلف القطاعات والمؤسسات الوطنية وكذا تحسين المستوى المعيشي للمواطنين”.
    واج

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة