ليبيون يعبثون بأموال الجزائر..

ليبيون يعبثون بأموال الجزائر..

لم يجد المسؤولون الليبيون في الجزائر بعد تنحية ممثل شركة الاستثمارات الخارجية “لافيكو” في ظروف غامضة قبل أسبوع،

من وسيلة لمحاولة التلاعب بالمسؤولين الجزائريين، إلا إصدار نداءات في الصحافة الوطنية تتضمن تأكيدا للمناقصة الوطنية والدولية بغرض إنشاء فندق “ماريوت” بجوار فندق الشيراتون.
الغريب أن المسؤولين الليبيين الذين ينهبون مبالغ ضخمة بالعملة الصعبة في الجزائر وبأموال الجزائريين، يعملون المستحيل من أجل إقناع المسؤولين الجزائريين بجدوى التعامل معهم في مجال بناء الفنادق، علما أن المناقصة التي أطلقت الآن لبناء فندق “ماريوت” محل معارضة الطرف الجزائري. سؤال بسيط هل إقامة الدولة نادي الصنوبر حيث سيتم تشييد فندق الماريوت تابعة للجزائر أم للجماهيرية الليبية العربية العظمى!! لحد الساعة لا أحد تحرك لوضع حد لهذه المهزلة الليبية في الأراضي الجزائرية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة