مؤتمر عالمي بالمدينة المنورة لإبراز وسطية الإسلام واعتداله

مؤتمر عالمي بالمدينة المنورة لإبراز وسطية الإسلام واعتداله

يناقش موضوع “الإرهاب بين تطرف الفكر وفكر التطرف”

وافق خادم الحرمين الشريفين، الملك عبد الله بن عبد العزيز، على تنظيم المؤتمر الدولي العالمي “الإرهاب بين تطرف الفكر وفكر التطرف”، تحتضنه الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة.
وأوضح الأستاذ الدكتور محمد بن علي العقلا، مدير الجامعة الإسلامية، أن هذا المؤتمر العلمي لا يستهدف تصفية حساب مع الآخر، ولا يسعى إلى نبذ الآخر وأخذه بالشبهات، بل يسعى إلى نشر أدب الاختلاف وثقافة الحوار، وإلى ترسيخ قيم التفاهم ونشر روح التسامح، وإلى قفل أبواب التآمر على الإسلام وتحسين صورة الدين والمتدينين.
وأشار العقلا إلى أن هذا المؤتمر يدرك أن الخطر الحقيقي لا يكمن في وجود بعض الأفراد من ذوي الفكر المتطرف؛ فهؤلاء لا يخلو منهم أي مجتمع أو دين، وإنما يكمن في انتشار فكر التطرف، واتساع دائرته، وتزايد أشياعه، وتحوّله إلى جزء من ثقافة المجتمع، ثم محاولة فرضه بالقوة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة