مئات الجزائريين الحراڤة بإيطاليا محل تقرير فرع “منظمة أطباء بلا حدود”

  • نددت منظمة “أطباء بلا حدود” خلال الأيام الماضية، ما أسمته بالإستغلال غير المقبول لأعداد كبيرة من المهاجرين غير الشرعيين فيأعمال الصخرة، التي عادة ما يتم تشغيل الآلاف منالمهاجرين بها، خاصة منهم الجزائريين في موسم الطماطم، وعمليات جني الكرزوالزيتون بأجور منخفضة. وأكد فرع أطباء بلا حدود، أن هذا الوضع غير مقبول في بلد يعتبر من أهم أعضاءالإتحاد الأوربي. وأضاف أن نسبة المهاجرين غير الشرعيين في جنوب إيطاليا وجزيرة صقلية “لا سيسلي” بلغت نسبة 75 ٪. هذا وأضاف أن الأجراليومي للمهاجر الحراڤ الواحد يتراوحبين 15 و20 أورو لمدة عمل تتراوح بين 10 و12 ساعة يوميا.
  • وأكد فرع المنظمة بإيطاليا، أن الآلاف من المهاجرين غير الشرعيين يقطنون بمنازل مهجورة لا تتوفر على أبسط ضروريات الحياة،من ماء وكهرباء، ولا يتناول العديد منهم أي وجبة غذائيةلفترة تزيد عن 24 ساعة.
  • وكانت منظمة “أطباء بلا حدود” قد رفعت عددا من القضايا أمام العدالة الإيطالية حول ما عرف في أوساط المهاجرين بمعسكر العمل الذي كان يديره بولنديون

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة