ماجر مفخرة الكرة الجزائرية‮.. ‬أسطورة كرة القدم العالمية وبطل القارات الأربع

ماجر مفخرة الكرة الجزائرية‮.. ‬أسطورة كرة القدم العالمية وبطل القارات الأربع

تحت عنوان ''قاهرة الألمان وبطل القارات الأربع''،

قدمت الجزيرة الرياضية حصة خاصة باللاعب الجزائري رابح ماجر في برنامج ”جزيرة النجوم” دامت أكثر من ثلاث ساعات تحدث فيها ماجر وضيفاه نجم الكرة الجزائرية رشيد مخلوفي وبن مبروك اللاعب الجزائري المغترب، عن مشواره الرياضي الذي دام أكثر من عشرين سنة في المستوى العالي فاز من خلاله بكل الألقاب مع كل الفرق التي لعب لها سواء في الجزائر في بدايته مع فريق نصر حسين داي أو فرنسا عندما تنقل إلى راسينغ باريس مباشرة بعد تألقه مع الفريق الجزائري في مونديال إسبانيا أو البرتغال خاصة مع فريق بورتو الذي انفجر معه ماجر وعرف كل الألقاب منها بطولة البرتغال ثلاث مرات وكأس البرتغال ثلاث مرات كذلك وكأس أوروبا في 1987 والهدف التاريخي الذي سجله بالكعب الذي أصبح علامة مسجلة باسمه وكأس العالم للأندية، ويعتبر رابح الأب الروحي للفريق لغاية الساعة بشهادة رئيس بورتو رغم السنوات الطويلة  عن ابتعاده عن الملاعب، وقد قال رئيس الفريق أن الأبواب مازالت مفتوحة لماجر في أي وقت إذا أراد تدريب فريق بورتو، وقد أظهر الروبورتاج المطول الذي قامت به الحصة،  المكانة الكبيرة جدا التي يحتلها ماجر في كل العالم وقد تحدث عنه رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم السيد ميشال بلاتيني الذي أثنى على القدرات الكبيرة التي يتمتع بها اللاعب الجزائري الذي شارك في حفل اعتزال عميد الكرة الفرنسية. عدة مفاجآت كانت في الحصة بالنسبة لماجر خاصة عندما أحضر له المصحف الشريف الذي أهداه له والده رحمه الله والذي لم يكن يفارق ماجر وكان سبب النجاح الذي عرفه في حياته الرياضية، بالإضافة إلى الكرة الذهبية التي تحصل عليها ماجر في 87 بعد حصوله على كأس أوروبا للأمم. نهاية الحصة كانت حزينة جدا عندما تكلمت المذيعة السابقة نعيمة ماجر شقيقة اللاعب مباشرة من المقبرة المدفون فيها والديها على خصال اللاعب ورضا والديه عليه فبكى متأثرا بوفاة والديه.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة