مامي حمّر وجوه الجزائريين.. ومحمد السادس أخي وصديقي

مامي حمّر وجوه الجزائريين.. ومحمد السادس أخي وصديقي

وجه الشاب خالد تحية

إلى الشاب مامي الذي قال عنه أنه ”حمّر وجوه الجزائريين”، عندما اعترف بذنبه وخطئه وتحمل مسؤوليته برجولة، في إشارة إلىقضية الشاب مامي مع المصورة الفرنسية إيزابيل سيمون التي اتهمته بمحاولة إجهاضها، وهو ما اعترف به مامي أمام المحكمةالفرنسية، قبل أن تتم محاكمته بالسجن خمس سنوات. وقال الشاب خالد في معرض حديثه للصحافة الكندية خلال مشاركته فيالدورة الواحدة والعشرين للمهرجان الفرنكوفوني لمدينة مونريال بكندا الأحد الماضي، أنه يقدر الشاب مامي، لكونه ”ولد بلادي”،معبرا في ذات الوقت عن يقينه بعودته إلى الساحة الفنية ومتمنيا أن لا يطول غيابه عن جمهوره. وفي موضوع آخر، كشف الكينغخالد أن الملك المغربي محمد السادس طلب منه أن يكون سفير سلام في المنطقة المغاربية، دون أن يوضح طبيعة ومضمون طلبالعاهل المغربي، وما إذا كان ذلك الطلب متعلق بالنزاع المغربي الصحراوي وموقف الجزائر من القضية الصحراوية. كما عبّرملك أغنية الراي عن افتخاره بعلاقة الأخوة والصداقة التي تجمعه بمحمد السادس، الذي تحدث عنه باستعمال عبارة ”أخيوصديقي”. وعن أجندته للأيام والأسابيع المقبلة، قال الشاب خالد أنه بصدد التحضير للقيام بجولة فنية في تونس، قبل أن ينتقل إلىمدينة لاس فيغاس الأمريكية، لتنشيط حفل فني تعود مداخيله لأطفال إفريقيا.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة