مباركي يمضي رسميا في شباب بلوزداد

مباركي يمضي رسميا في شباب بلوزداد

أمضى أمس

سفيان مباركي، مدافع اتحاد مغنية عقدا لمدة موسمين في صفوف شباب بلوزداد بعد توصله لاتفاق نهائي مع رئيس شباب بلوزداد محفوظ قرباح، ليصبح ثاني المستقدمين إلى صفوف العقيبة بعد سليماني مهاجم  شبيبة الشراڤة.

وينشط سفيان مباركي في منصب وسط ميدان دفاعي ويبلغ من العمر 23 سنة، كما يتمتع ببنية مورفولوجية قوية جعلته محل اهتمام العديد من الأندية التي أرادت الظفر بخدماته، إلا أن الشباب كان الأقرب للظفر بصفقته حيث يعول عليه كثيرا لإعطاء الإضافة في محور دفاع العقيبة الموسم القادم، من جهته عبر اللاعب على تشرفه بحمل ألوان الشباب باعتباره أحد الأندية التي تمنح الفرصة لتألق الشبان.

وصف رئيس شباب بلوزداد محفوظ قرباج استقالة الأعضاء الأربعة عدلان جعدي رئيس فرع كرة القدم وكريم شتوف الناطق الرسمي للفريق، وعدلان دراج نائب رئيس فرع كرة القدم ورياض بوستة رئيس لجنة الشبان في المكتب المسير لشباب بلوزداد بـ”اللا حدث” والتي لا تؤثر حسبه على انعقاد الجمعية العامة للفريق في ظروف عادية نهاية الشهر الحالي.

بكل صراحة، استقالة الأعضاء الأربعة في المكتب المسير للفريق تعد بالنسبة لي لا حدث، لأنها لا تؤثر على البرنامج الذي سنسطره بالنسبة للموسم القادم خلال الجمعية العامة العادية التي ستنعقد نهاية شهر جوان الحالي” صرح رئيس الفريق.

وعن الأسباب التي دفعت برباعي المكتب المسير إلى الاستقالة والتي أرجعوها لعدم مشاورة الرئيس قرباج لهم في الأمور التي تخص النادي كعملية الاستقدامات أو الجانب المالي للفريق، فقد أكد قرباج أنه لا تستند لأي منطق بالنسبة له ولا يعتبرها منطقية، “أنا لا أرى أي سبب منطقي من طرف الأعضاء الأربعة الذين اتخذوا قرار الاستقالة “.

وفي سؤال للرئيس قرباج إن كانت ستؤثر هذه الاستقالة سلبا في الجمعية العامة المرتقبة نهاية الشهر الجاري خاصة وأنها تتزامن مع عملية استقدام اللاعبين تحضيرا للموسم القادم “هذه الاستقالة لا تعني نهاية العالم، لأن هذا الأمر عادي يحدث في كل الأندية الجزائرية، لكل مستقيل خليفة آخر وأكرر أنها “لا حدث” بالنسبة لي ولن تؤثر على أي شيء في النادي” صرح قرباج.

من جهته، أكد نائب الرئيس محفوظ قرباج والناطق الرسمي للفريق كريم شتوف، أن استقالته رفقة الأعضاء الآخرين لا رجعة فيها، وستترسم من خلال انعقاد الجمعية العامة للنادي، حيث صرح قائلا: “استقالتنا من المكتب المسير للنادي لا رجعة فيها وستترسم خلال انعقاد الجمعية العامة للنادي نهاية الشهر الجاري وسنعمل من خلالها على كشف الأسباب الرئيسية التي دفعت بنا للاستقالة“.

وعلى صعيد آخر، أكدت مصادر مقربة من المكتب المسير للفريق أن سبب استقالة رئيس فرع كرة القدم جعدي راجع لتصريحات الرئيس قرباج الذي أكد أن بعض أعضاء المكتب طالبوا باسترجاع أموال اشتراكهم والانسحاب من المكتب، في حين نفى رئيس الفرع هذا الأمر جملة وتفصيلا مؤكدا لمقربيه أن قرباج يسعى لإبعاد هذا الرباعي من أجل اتخاذ القرارات بكل راحة خاصة عندما يتعلق الأمر بالجانب المالي.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة