متسول يملك شقتين، سيارة ورصيد في البنك

متسول يملك شقتين، سيارة ورصيد في البنك

مثلت، أمس، بمحكمة الجنح بباب الوادي إحدى الضحايا

لتطالب زوجها بتسديد  نفقتها ، قائلة بأنه متسول منذ 81 سنة، أي منذ عقد قرانهما، ويملك شقتين، سيارة بسائق، كمية من الذهب، ورصيد لابأس به في البنك، إلا أنه يرفض تسديد النفقة منذ انفصالنا  قبل سنتين، ما اضطرني للعمل كمنظفة بأحد الفنادق لإطعام أطفالي الخمسة، رغم أني مصابة بمرض السرطان. من جهته، أنكر المتهم كل ما جاءت به طليقته وبأنه غير قادر على تسديد النفقة بحكم أنه مقعد، وقد جاء إلى الجلسة على كرسي متحرك كما طالب ممثل الحق العام تسليط عقوبة 81 شهرا حبسا نافذا في حقه وإلزامه  بدفع النفقة و5 الاف دج غرامة مالية نافذة كتعويض.

سطح العمارة يتسبب في شجارات بين سكانها !

مثلت،أول أمس، المتهمة ”ز.ي” أمام هيئة محكمة الجنح بباب الوادي، متابعة بتهمة السب والشتم والتهديد ضد جارتها التي حضرت الجلسة. وأشارت إلى أن المتهمة تحرمها من الصعود إلى السطح الذي يجمع هؤلاء الجيران وتهددها وتسبها مستعملة ألفاظا أبت ذكرها، رغم اصرار رئيسة المحكمة ودفاع المتهمة على ذكر تلك العبارات. من جهته، طالب وكيل الجمهورية بتوقيع عقوبة 6 أشهر حبسا نافذا ودفع غرامة مالية نافذة قدرها 5 آلاف دينار في حق المتهمة.

وتجدر الإشارة، إلى أن المتهمة ”ز.ي”، مثلت قبل حوالي 3 أشهر من الآن بالمحكمة بسبب اتهامها بنفس التهمة الحالية التي كانت فيها الضحية شاهدة في قضية الحال، والضحية اليوم كانت شاهدة فيما سبق، حيث استفادت المتهمة من البراءة في القضية السابقة، فهل ستحضى بنفس الحكم هذه المرة، بعد المداولات ؟!

ثلاثة شبان متهمون بحيازة واستهلاك المخدرات في بسكرة

أودع، أمس، وكيل الجمهورية لدى محكمة طولڤة ولاية بسكـرة ثلاثة شبان، لا تتجاوز أعمارهم العشرين سنة الحبس المؤقت، بتهمة حيازة واستهلاك المخدرات، على أن يتم تقديمهم أمام المحكمة للفصل في قضيتهم يوم غد.

وقد تم توقيف المتهمين إثر دورية للدرك الوطني، أين تم ضبط كمية من المخدرات بحوزتهم. من جهة أخرى، تواصل عناصر الأمن عبر إقليم ولاية بسكـرة عملياتها المتعلقة بالحد من هذا النشاط، الذي تميز في الفترة الماضية بانتشار واسع في أوساط الشباب.

مسير إقامة 60 مسكن أمام محكمة المسيلة

مثل، مؤخرا، مسير الإقامة الجامعية 60 مسكن أمام هيئة محكمة الجنح بالمسيلة ، للتحقيق معه ، على إثر ورود رسالة مجهولة المصدر، تفيد بأنه في الأيام القليلة الماضية قام بتحويل عدة أكياس من اللحوم البيضاء ومواد غذائية متنوعة إلى مصلحته الشخصية، بالإشتراك مع مسير المخزن العام لنفس الإقامة. دفاع المتهم وأثناء مرافقته في الجلسة، أبرز عدة وثائق صادرة عن إدارة الجامعية أمام القاضي، تفيد بأن الموضوع وما فيه أن موكله وخلال اليوم المذكور في الرسالة بالذات وعقب توقف غرفة التبريد بإقامة 60 مسك نعن العمل، وقدم فعلا بوصولات إدارية تثبت ذلك، بتحويل كمية من اللحوم البيضاء بواسطة سيارة إسعاف (ملك للإقامة)، إلى غرفة التبريد بإقامة حسوني رمضان، مخافة فسادها، ليتم إسترجاعها في اليوم الموالي وتم إستهلاكها بعد ذلك.

من جهتها التمست النيابة العامة سنتين حبسا نافذا، لتؤجل المحكمة البث في القضية إلى الأسبوع المقبل.

إدانة مجرم لعوينات بعام حبس نافذا

أدانت، مؤخرا، محكمة الجنح بالعوينات أحد المجرمين الخطيرين بعام حبسا نافذا، بعد أن تم توقيفه من طرف مصالح أمن الدائرة في حالة تلبس بسرقة أدى السكنات بحي 20 أوت 55 ،حيث أوقف داخل المسكن

شهران حبسا نافذا لحامل عبوة غاز مسيلة للدموع

طالب، مؤخرا، ممثل الحق العام لدى محكمة الجنح ببودواو بتوقيع عقوبة شهرين حبسا نافذا مع دفع غرامة مالية نافذة قدرها 20 ألف دينار في حق”ف.د” عن جنحة حمل سلاح محظور. وخلال محاكمة هذا الأخير، اعترف بالأفعال المنسوبة إليه، مؤكدا أنه كان يحمل تلك القارورة بين ملابسه لأجل الدفاع عن نفسه، كونه يعمل عون أمن ليلي في إحدى المؤسسات الخاصة بقورصو، وقد وجد نفسه لأكثر من مرة مضطرا للعودة إلى بيته الكائن ببودواو مشيا على الأقدام، يمر خلالها بمناطق معروفة بكثرة الاعتداءات، ليؤكد أنه لم يستخدمها يوما والدليل أنها لا تزال مؤمنة. وقد أخذت هيئة المحكمة في اعتبارها كونه مندمج في المجتمع، وعليه قررت عقابه بنفس العقوبة لكن موقوفة النفاذ. 

يحوز على المخدرات داخل مؤسسة عقابية

نظرت، مؤخرا، محكمة الجنح بالمسيلة في قضية السجين ”خ.ي”، والمتهم بحيازة المخدرات داخل المؤسسة العقابية، خلال الأسابيع القليلة الماضية، حينما رفع سجين آخر ”ج.ي” شكوى ضد المتهم، يتهمه من خلالها بضربه بعد رفضه استلام قطعة كيف معالج منه، في حين ادعى المتهم أثناء الجلسة أن سبب عراكه مع ”ج.ي”، هو ثرثرته المستمرة وكثرة كلامه الفارغ، الأمر الذي يصيبه بصداع دائم، وهو الأمر الذي جعله يقدم على ضربه. وقد نفى الشاهدان ”ع.ع.و”و”ص.م” رؤيتهما المتهم وهو يسلم الضحية قطعة الكيف المعالج، ما جعل النيابة العامة تلتمس في حقه عقوبة 6 أشهر حبسا نافذا و20 ألف دينار غرامة مالية نافذة.  

يسرق 60 مليون سنتيم من عائلة متسولة

التمس، مؤخرا، وكيل الجمهورية لدى محكمة الجنح بحسين داي تأييد الحكم المعارض فيه من طرف المتهم”مصطفى”، والذي صدر في حقه حكما غيابيا بمعاقبته بعامين حبسا نافذا، بعد الشكوى التي تقدمت بها إحدى المتسولات بعين النعجة مع ابنتيها، اللائي قامت إحداهن بسرقة مبالغ مالية من تحت فراش أمها، هذه الأخيرة صرحت أنها قضت معظم حياتها وهي تدق الأبواب وتقصد المساجد بغية جمع المال، لتقوم ابنتها بسرقته وتقديمه للمتهم، هذا الأخير الذي صرح أنه يعرف هذه العائلة جيدا وأنه استلم من البنت مبلغ 5 ملايين سنتيم فقط، والذي استعاره منها بعدما أشفقت هي على حالته العائلية المزرية. وعليه، وفقد أمرت رئيسة الجلسة باستجواب البنت التي سرقت أمها وسماع إفادتها في القضية، لتصرح أنها خائفة من أختها الكبرى ”كلثوم ”، واعترفت بأخذها لـمبلغ 5 ملايين سنتيم وأنها قدمتها للمتهم. وقد أضافت أن شقيقتها هددتها بالطرد من المنزل إن هي خالفت الاتفاق، وهو عكس الوقائع التي رددتها البنت الكبرى التي حاولت إثبات ادعاءاتها.     

شاب يحرض قاصراً على الفسق ببومرزق بقسنطينة

شهد حي بومرزوق بقسنطينة بحر الأسبوع الماضي حادثة متعلقة بالفعل المخل بالحياء، على إثر شكوى تقدمت بها قاصر في 15 من عمرها، مفادها تعرضها الى تحرش جنسي من قبل شاب يبلغ من العمر02 سنة، بعدما قادها إلى مكان مهجور بذات الحي وحاول تحريضها على ممارسة الدعارة وفساد الأخلاق. وقد قدم المتهم أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة الجنح بقسنطينة، كما استفاد من الإفراج المؤقت إلى حين استدعائه أمام الجهات القضائية في الأيام القليلة المقبلة.

شيخ تجاوز الستين يستهلك المخدرات بڤالمة

أدانت، أمس، محكمة الجنح بڤالمة المتهم”ر. ل”، وهو شيخ تجاوز الستينات، بعقوبة ستة أشهر حبسا نافذا، مع مصادرة جميع المحجوزات، بعد متابعته بتهمة استهلاك المخدرات، فيما برأت المتهم الثاني ”ش.ك” والمتابع بتهمة المتاجرة بالمخدرات. تعود القضية إلى تاريخ 6جانفي2009، حينما كانت فرقة الدرك الوطني التابعة لبلدية بومهرة أحمد تقوم بدورية، أين قبضت على المتهم الأول وبحوزته خمس قطع من المخدرات بغية استهلاكها. وعند عملية التحقيق، كشف المتهم على أنه اقتناها من عند المتهم الثاني، غير أن هذا الأخير نفى ذلك أمام المحكمة نفيا قطعيا، وهو ما أكده دفاعه والذي قال بأن قرينة الإثبات في الحيازة والمتاجرة غير ثابتة في حق موكله. وقد التمست لهما النيابة العامة عقوبة  10 سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية نافذة قدرها 5 ملايين سنتيم لكل واحد منهما.

سارقوا المركب السياحي بڤالمة مهددون بالحبس

التمس، أمس، ممثل الحق العام لدى محكمة الجنح بڤالمة الحبس من سنتين إلى ثلاث سنوات نافذة في حق أربعة أشخاص متهمون بجنحة السرقة والكسر وإخفاء أشياء مسروقة. وهي القضية التي تعود الى تاريخ 10ديسمبر2008، عندما قامت إدارة المركب السياحي لحمام دباغ بإبلاغ مصالح الدرك الوطني عن تعرض المركب إلى عملية سطو من قبل أشخاص مجهولين، أين باشرت ذات المصالح تحرياتها وتحقيقات للوصول إلى المجرمين، وهو ما توصلت إليه الضبطية القضائية، التي أوقفت الجناة الأربعة منهم المتهم الرئيسي ”ب.ن. ر”،  26 سنة والذي قام بعملية السطو في حدود الساعة السادسة مساء عن طريق كسر باب إدارة المركب، قبل أن ينقل بعض المعدات منها جهاز إعلام آلي وقارئ للأقراص المضغوطة وبعض أواني المطبخ التابع لنفس المركب وسلمهم للمتهم الثاني صاحب السيارة،”ب.س”، 42 سنة والذي سلمهم بدوره للمتهم الثالث ”ب.م”، صاحب دكان لإصلاح معدات التبريد بنفس البلدة، وإشراك المتهم الرابع في قضية الحال عند محاكمتهم.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة