مجزرة الرمكة..هذا ما فعله الإرهاب الأعمى في غليزان منذ 20 سنة

مجزرة الرمكة..هذا ما فعله الإرهاب الأعمى في غليزان منذ 20 سنة

شهدت مناطق الونشريس بولاية غليزان خصوصا قرية الرمكة، في مثل هذا اليوم منذ 20 سنة وفي قمة الهمجية والقتل، أكبر مجزرة للإرهاب الأعمى.

رعب دام 48 ساعة متواصلة، تقتيل ودماء في كل الأنحاء، المجازر الوحشية نفذتها “كتيبة الأهوال” بعد آذان الإفطار.

بتاريخ 4 و5 جانفي من سنة 1998.

وارتكبت أبشع الجرائم ، حيث بُقرت فيه بطون الحوامل  وتم اغتصاب 11 فتاة أغلبهن قاصرات.

سلخت الجلود وذبح الأطفال ، الشباب والشيوخ ، الرجال والنساء.

حيث لم تفرق سيوف ومناجل فرق الموت “كتيبة الأهوال” الدموية في حصد الأرواح .


التعليقات (2)

  • Saih kouchih halim

    ربي يوفقك

  • محمد / مستغانم

    اسالوا ابناء المنطقة فهم يعرفون جيدا من فعل ذالك …*** اهل مكة ادرى بشعابها ***

أخبار الجزائر

حديث الشبكة