مجلس قضاء مستغانم سيربط قريبا بالشبكة الوطنية للأنترنت

يشهد مشروع شبكة الأنترنت الذي يربط قضاة مجلس قضاء مستغانم بمختلف قضاة المحاكم و المجالس القضائية بالوطن تقدما في وتيرة إنجازه ، و أبرز وزير العدل حافظ الأختام السيد الطيب بلعيز خلال زيارته ومعاينته لمشروع مجلس قضاء مستغانم الجديد اليوم الاربعاء أهمية الشبكة الوطنية للأنترنت من خلال فتح المجال لقضاة هذه الولاية بالتواصل مع مختلف الهيئات القضائية بالبلاد على غرار المحكمة العليا.

و في سياق متصل ذكر الوزير أن مشروع شبكة الأنترنت بمجلس القضاء الذي بلغ إنجازه نسبة ال 70 بالمائة سيكتمل كلية خلال الأسبوعين المقبلين، و أضاف السيد بلعيز أن مجلس قضاء مستغانم الجديد الذي بلغت نسبة إنجازه ال 95 بالمائة سيشرع في النشاط ابتداء من السنة االقضائية المقبلة حيث من المنتظر أن تكتمل به الأشغال مع نهاية أوت المقبل.                         

و بعد أن ذكر الوزير بأن الدولة سهرت على تحسين جميع الشروط التي يزاول فيها أعوان مؤسساتها مختلف مهامهم وقف عند مشروع مجلس قضاء مستغانم الذي أنجز على مساحة تقدر بنحو 15620 متر مربع حيث كلفت غلافا ماليا يقدر ب 690 مليون دج ، بخصوص التكلفة المالية المخصصة لهذا المشروع دعت السلطات المحلية لمستغانم إلى إعادة تقييمها و ذلك بإضافة حصة مالية تقدر ب40 مليون دج بغية إنجاز المشروع وفق المقاييس المطلوبة، و يتوفر مجلس قضاء مستغانم الجديد على 106 مكاتب و خمس قاعات للجلسات و قاعتين للاجتماع و فضاءات للمحامين و مختلف الأعوان الناشطين في هذه المؤسسة، و كان وزير العدل حافظ الأختام قد شدد خلال زيارته لولاية مستغانم على ضرورة تدعيم المجالس القضائية بقاعات للعلاج الطبي و كاميرات لمراقبة محيط هذه المؤسسات بغرض تعزيز حمايتها و تأمينها، و سيتابع الوزير زيارته لهذه الولاية من خلال تفقد محكمة دائرة عين تادلس و مؤسسة إعادة التربية المتواجدة ببلدية صيادة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة