مجموعة كيوتل تخطط لإطلاق خدمات''موبايل موني''للخدمات المالية عبر الجوال

مجموعة كيوتل تخطط لإطلاق خدمات''موبايل موني''للخدمات المالية عبر الجوال

كشفت مجموعة ''كيوتل'' أمس

، خلال المؤتمر العالمي للهاتف الجوال 2010، المنعقد في برشلونة، عن خططها لإطلاق خدمات”موبايل موني” للخدمات المالية عبر الجوال، أمام عملائها من قبل عدد من الشركات الدولية التابعة لها. وبالنظر إلى تواجدها في 17 دولة، ولقاعدة عملائها الكبيرة التي تبلغ 53 مليون عميل، فإن مجموعة كيوتل على ثقة تامة بأن طرح الخدمات الجديدة سيشهد طلباً كبيراً، كما يثق مديرو المجموعة بأن التعاملات المالية عن طريق الجوال”موبايل موني”، ستوفر الكثير من الفوائد الإجتماعية والمالية، وذلك لإرتفاع قيمة التحويلات المالية من قبل العاملين في منطقة الخليج إلى الدول الآسيوية سنوياً، والتي تقدر بملايين الدولارات، ومن ضمن الخدمات المالية التي ستطرحها كيوتل ضمن نطاق الخدمات المالية التي تقدمها خدمة التحويلات المالية الدولية الآمنة عن طريق الجوال، وخدمة الدفع عن طريق الجوال وإعادة تعبئة الرصيد. وتحدث الدكتور ناصر معرفيه، الرئيس التنفيذي لمجموعة كيوتل، عن تبادل تجاري واقتصادي متزايد بين دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وآسيا، لذا ستلعب خدمات”موبايل موني” دوراً متزايد الأهمية في تلك التبادلات. فمع تواجدهم القوي في هذه المنطقة، وارتباطهم الوثيق بأهم الأسواق للتحويلات المالية مثل الهند والفلبين، فإنهم على ثقة بأن مجموعة كيوتل ستلعب دوراً مهماً في تقديم خدمات ”موبايل موني” بطريقة متميزة ومنخفضة التكلفة، حيث أظهرت أبحاث أجرتها مؤسسة جارتنر لأبحاث السوق، أن أكثر من ثلاثة مليارات شخص حول العالم سيتمكنون من إجراء التعاملات إلكترونياً، عن طريق الهواتف الجوالة أو عن طريق تقنيات الإنترنت بحلول عام 2014. 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة