محاصرة أكثر من 12 إرهابيا في وادي الأربعاء ببرج منايل

محاصرة أكثر من 12 إرهابيا في وادي الأربعاء ببرج منايل

تمكنت قوات الجيش الشعبي الوطني

أول أمس، من محاصرة أكثر من 12 إرهابيا مسلحا بمنطقة وادي الأربعاء الواقعة بإقليم بلدية برج منايل، اثر عمليات تمشيط مكثفة شنتها بغابات وجبال المنطقة، امتدت إلى قصف مدفعي وقنبلة أماكن تواجد الجماعة الإرهابية، التي رجحت مصادرنا أن عناصر الجيش تكون قد قضت على عدد منها. وحسب مصادر موثوقة؛ فإن جماعة إرهابية مسلحة تسللت إلى غابات وادي الأربعاء ببرج منايل الواقعة بمحاذاة جبال غزروال ببغلية شرق بومرداس، وجبال ساحل بوبراك بسيدي داود أشهر معاقل كتيبة الأنصار المنضوية على الأرجح تحت لواء سرية غزروال، حيث تمكنت قوات الجيش بعد حصولها على معلومات تفيد بتحركات مشبوهة لعناصر مسلحة على مستوى المنطقة، من محاصرة الجماعة التي يبلغ عددها أكثر من 12 إرهابيا، مرفوقة بالمدفعيات والمروحيات، وقنبلة المناطق المشبوهة طيلة الأربع والعشرين ساعة الماضية، وأضافت مصادرنا أن عددا معتبرا من هذه الجماعة الإرهابية يكون قد لقي حتفه، في حين أصيب عدد آخر بجروح خطيرة، بسبب القنبلة التي لازالت متواصلة.       

…ومحاصرة إرهابيين وتمشيط معاقل سرية زموري ببومرداس

لا تزال قوات الجيش الشعبي الوطني، بالتنسيق مع قوات مكافحة الإرهاب تحاصر عددا من الإرهابين، وتواصل عملياتها التمشيطية في غابةالشويشةبزموري، وذلك على خلفية العملية الناجحة التي كللت من خلالها قوات الجيش الشعبي نهاية الأسبوع المنصرم، بالقضاء على الإرهابيهجرس حسينالمكنىبشاغاأمير سرية زموري، المنضوية تحت لواء كتيبة الأرقم لأميرهاقور عبد المالكالمكنىخالد أبو سليمان”. و حسب مصادر موثوقة لـالنهار؛ فإن قوات الأمن المذكورة سابقا، قد تمكنت من فرض طوق عسكري محكم على طول غابةشويشة، امتدادا إلى أعالي لقاطة، وذلك قصد غلق المنافذ البرية على العناصر الإرهابية المحاصرة بداخل كازمات متواجدة بمناطق مختلفة بغابةالشويشة، وتشديد الخناق عليهم، وإلى غاية كتابة هذه الأسطر لا تزال العملية متواصلة.     

يزيـد.خ



التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة