محاولة اغتيال حارس مدجنة بدوار حاج أحمد بالحدود بين زموري ولقاطة ببومرداس

محاولة اغتيال حارس مدجنة بدوار حاج أحمد بالحدود بين زموري ولقاطة ببومرداس

أقدمت جماعة إرهابية مسلحة مساء أول

أمس، على محاولة اغتيال حارس مدجنة بمنطقة دوار حاج احمد ببلدية زموري ببومرداس، وذلك عن طريق إطلاق النار عليه لدى عودته إلى مسكنهالواقع بضواحي المنطقة.

وحسب مصادر موثوقة لـ”النهار” فإن الضحية “ح.ج” البالغ من العمر 39  سنة، يشتغل كحارس مدجنة بمنطقة دوار حاج احمد التابعة لبلدية زموريفي الحدود مع بلدية لقاطة، كان في طريق عودته إلى منزله الواقع بضواحي منطقة ” مندورة”  بلقاطة، على متن دراجته النارية، لتعمد جماعة إرهابيةمسلحة مجهولة العدد والهوية إلى محاولة اغتياله بواسطة إطلاق النار عليه، في حدود الساعة السابعة مساء، أين أطلقت عليه وابلا من الرصاصبواسطة أسلحة من نوع الكلاشنكوف، ولاذت بالفرار إلى الغابات المجاورة، مصيبة الضحية بجروح متفاوتة الخطورة، تم نقله على اثرها إلىالمستشفى، وقد رجحت مصادرنا؛ أن استهداف حارس المدجنة ما هو إلا تعبير عن النقص الفادح الذي تعيشه الجماعات الإرهابية هذه الأيام في نفاذالمؤونة والأغذية، وعدم رضوخ أصحاب المداجن والمحلات التجارية لمطالبها، خاصة بعد القضاء على “موح جاك” المكلف باختطاف المقاولينورجال الأعمال، واستهدافه للعديد من المداجن المتواجدة بمناطق زموري ولقاطة، وسرقته للعديد من رؤوس الدجاج التي كان يقوم بنقلها للعناصرالإرهابية المنضوية تحت لواء كتيبة الأرقم وسرية زموري، لتضيف مصادرنا أن قوات الجيش شنت عمليات تمشيط واسعة النطاق بمواقع وغابات نشاطهذه الكتيبة، منذ مساء أول أمس، لازالت متواصلة لغاية كتابة هذه الأسطر، لتقفي آثار هذه الجماعة الإرهابية.  


 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة