محبو مايكل جاكسون يحيون الذكرى الأولى لرحيله

محبو مايكل جاكسون يحيون الذكرى الأولى لرحيله

يستعد محبو مايكل جاكسون الجمعة لإحياء الذكرى الاولى لوفاة ملك البوب مع الكثير من التجمعات عبر العالم في حين يتوقع مجيء الالاف الى المقبرة حيث يرقد النجم الراحل في لوس انجليس.

 

قبل عام يوما بيوم غاب المغني الكبير في سن الخمسين جراء جرعة زائدة من الادوية في منزله في لوس انجليس قبل اسابيع قليلة من عودته المرتقبة الى تقديم الحفلات الغنائية في لندن ما اثار صدمة وتعاطفا كبيرا وتغطية اعلامية واسعة في العالم.

 

وينتظر مجيء الاف المعجبين الى مقبرة فوريست لون في غلينديل في ضاحية لوس انجليس. الا ان الوصول الى الضريح حيث يرقد المغني متعذر امام الجمهور الذي بامكانه فقط وضع الاكاليل والصلاة امامه.

 

ووصلت طلائع محبي مايكل جاكسون منذ بعد ظهر الخميس بالتوقيت المحلي على ما ذكرت وسائل الاعلام المحلية رغم تحذيرات الشرطة ومسؤولي المقبرة الذين اوضحوا انهم لن يسمحوا لاحد بتمضية الليل في المقبرة وقربها.

 

وينتظر مجيء افراد من عائلة جاكسون الى المقبرة ظهر الجمعة.

 

وينتظر ان يزور المعجبون ايضا منزل عائلة جاكسون في انسينو احدى ضواحي لوس انجليس الجمعة.

 

المراسم الرسمية الوحيدة ستقام في غاري (انديانا الوسط الشرقي للولايات المتحدة) حيث ولد مايكل جاكسون مع تدشين والدته لنصب تذكاري. وتحول المنزل الذي شب فيه مايكل واخوانه واخواته منذ عام محطة الزامية لمحبي ملك البوب.

 

وتقام حفلة تكريمية السبت في احد فنادق بيفرلي هيلز سيشارك فيها افراد من عائلة جاكسون.

 

ومن بين النشاطات المنظمة في العام معرض لمقتنيات ملك البوب في طوكيو سيسمح ليل الجمعة السبت لخمسين من محبي جاكسون وفي مقابل 900 يورو، ان يفترشوا الارض لتمضية ليلتهم بين سيارة رولز رويس كانت ملكا لجاكسون وملابس كان يرتديها على المسرح.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة