إعــــلانات

محكمة ذراع الميزان تكشف تفاصيل مقتل الإمام ووضع المتهم رهن الحبس المؤقت

محكمة ذراع الميزان تكشف تفاصيل مقتل الإمام ووضع المتهم رهن الحبس المؤقت
الإمام الضحية "ح.ب"

أمر قاضي التحقيق، لدى محكمة ذراع الميزان بتيزي وزو، بوضع المتهم بقتل إمام مسجد طارق بن زياد في تيزي غنيف “ح.ب”، رهن الحبس المؤقت.

وكشفت محكمة ذراع الميزان بتيزي وزو، عن تفاصيل مقتل إمام مسجد طارق بن زياد ببلدية مكيرة في دائرة تيزي غنيف.

وتعود تفاصيل القضية، حسب بيان للمحكمة، إلى ورود معلومات إلى نيابة الجمهورية لدى محكمة ذراع الميزان، بوقوع جريمة قتل داخل المسجد المذكور، راح ضحيتها إمام المسجد المرحوم “ح.ب”، البالغ من العمر 28 سنة.

لتأمر نيابة الجمهورية، وعلى الفور، قائد فرقة الدرك الوطني بتيزي غنيف، بفتح تحقيق في الواقعة، مع توقيف الجاني والذي تم العثور عليه مقيدا وسط المسجد من قبل المصلين، ويتعلق الأمر بالمدعو “م.ع”، والبالغ من العمر 48 سنة.

وأضاف البيان، إن التحريات الأولية بينت إن الضحية كان يؤم المصلين في صلاة العصر وكان المشتبه فيه يؤدي صلاته خلف الضحية وقام بإخراج خنجر من الحجم الكبير واعتدى عليه مما أدى إلى وفاته بعين المكان متأثرا بجروحه، كما أثبتت التحريات إن المشتبه فيه تبدو عليه ملامح اضطرابات عقلية.

وتابع البيان، إنه وبتاريخ اليوم الأحد، وبعد تقديم أطراف القضية أمام نيابة الجمهورية، تم فتح تحقيق قضائي في الوقائع بموجب طلب افتتاحي لإجراء تحقيق بجنايتي القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد والتعدي بالعنف على موظف المؤدي إلى الوفاة مع قصد إحداثها. وبعد سماع المتهم، أمر قاضي التحقيق بوضعه رهن الحبس المؤقت في انتظار استكمال إجراءات التحقيق.

إعــــلانات
إعــــلانات