محليو ‬الخضر‮ كلمة واحدة ‬رفع التحدي‮ ‬والعودة بالكأس

محليو ‬الخضر‮ كلمة واحدة  ‬رفع التحدي‮ ‬والعودة بالكأس

 جيار، بن شيخة ومشرارة على رأس المودّعين

غادر المنتخب الوطني المحلي لكرة القدم أرض الوطن مساء أمس الإثنين متوجها نحو العاصمة السودانية الخرطوم عبر مدينة اسطمبول التركية من أجل المشاركة في الطبعة الثانية من نهائيات كأس أمم إفريقيا للاعبين المحليين المقررة في الفترة الممتدة بين الرابع و25 فيفري الجاري، وكلهم عزم على تشريف الألوان الوطنية والعودة إلى أرض الوطن بالتاج الإفريقي.

وتكون البعثة الجزائرية المكونة من 33 شخصا بينهم 22 لاعبا، قد وصلت ليلة أمس إلى العاصمة السودانية دون حارس العميد محمد لمين زيماموش المنتظر التحاقه مساء اليوم، وأيضا المدرب الوطني عبد الحق بن شيخة الذي سيلتحق بالسودان في العاشر من الشهر الجاري بعد نهاية المباراة الودية للمنتخب الأول أمام نظيره التونسي، إلا أنه كان في توديع أشباله مساء أمس في القاعة الشرفية لمطار هواري بومدين بالعاصمة رفقة وزير الشباب والرياضة الهاشمي جيار ورئيس الرابطة الوطنية محمد مشرارة. وفي غياب بن شيخة سيكون المنتخب الوطني تحت قيادة مساعده محمد شعيب الذي سيتولى زمام الأمور في المبارتين الأولتين ضد أوغندا ثم الغابون، على أن يترك مباراة السودان الأخيرة في المجموعة الأولى للمدرب الوطني عبد الحق بن شيخة. هذا ويلعب ”الخضر” ضمن المجموعة الأولى رفقة منتخبات السودان، أوغندا والغابون بحيث ستكون البداية يوم السبت المقبل ضد المنتخب الاوغندي وكل اللاعبون عازمون على الانطلاق بقوة ومتفائلون بالحصول على اللقب وتجاوز أهداف الاتحادية التي حددت الوصول إلى المباراة النهائية كهدف رئيسي لأشبال بن شيخة.

شعيب: ”هدفنا أكثر من العودة بالكأس فاللاعبون رفعوا التحدي لرد الإعتبار للاعب المحلى”

كشف الناخب الوطني محمد شعيب الذي سيقود الخضر في بداية مغامرة كأس أمم افريقيا للمحليين، أن اللاعبين وضعوا هدفا أكبر من الحصول على لقب الدورة، حيث أكد أنهم تجاوزوا هذا الهدف ورفعو التحدي من أجل رد الاعتبار للاعب المحلي، وهم يملكون كل العوامل التي تسمح لهم بذلك بداية من التحضير الجيد وصولا إلى الرغبة والارادة الكبيرة لتشريف الجزائر، حيث أوضح شعيب في تصريح لـ”النهار” قبل مغادرة الخضر إلى السودان أمس أن اللاعبين لديهم أمانة عليهم تأديتها وهي رد الاعتبار للاعب المحلي الذي كثر عنه القيل والقال في الفترة الأخيرة، وهو ما جعله دائما في الصف الثاني خلف المحترفين، كما أوضح شعيب أن اللاعبين جميعهم وضعوا هذا التحدي نصب أعينهم ويسعون لجعله حافزا يساعدهم على العودة باللقب، كما أضاف الناخب الوطني أنه سعيد جدا بضروف التحضير وغياب الإصابة عن تشكيلة الفريق خاصة مع عودة المدافع الصلب سعيد بلكالام، وأضاف أيضا أن ما يسعده أكثر هو الروح المعنوية والارادة التي تحذو اللاعبين وحتى القوة الذهنية التي اكتسبوها حيث لم يتأثروا بهزيمتهم الأخيرة أمام المنتخب الأولمبي، وهم عازمون على رفعع التحدي والعودة باللقب من الخرطوم، حيث صرح قائلا: ”التحضير كان جيدا والظروف كانت ملائمة جدا ونحن سعداء بهذا التربص الذي كانت لنا الفرصة فيه للوقوف عند استعدادات ٣٢ لاعبا عملوا بجد، ولعبوا مباريتين ضد النيجر والمنتخب الأولمبي والحمد لله لم تكن هناك إصابات خاصة وأننا استرجعنا المدافع بلكالام الذي شفى من الإصابة واللاعبون جاهزون من جميع النواجحي سواء الجانب التقني، البدني أو الفني والحمد لله لأن لاعبينا يملكون قوة ذهنية هائلة بالإضافة إلى الإرادة والرغبة في الفوز، وهذا ما يجعلنا سعداء ومتفائلين أكثر خاصة وأن هزيمة المنتخب الأولمبي لم تؤثر على اللاعبين ورغبتهم الكبيرة ستدفعهم للعودة بالكأس”، وأضاف أيضا: ”اللاعبون لديهم تحدي لرد قيمة اللاعب المحلي الذي كثر عليه القيل والقال و هو ما جعلهم يشكلون ضغطا على أنفسهم سيساعدهم على العودة منتصرين”.

حــــــاج عيـــسى:

”مباراة أوغندا حاسمة وسنقدم أحسن صورة عن الكرة الجزائرية

في السودان”

أكد صانع ألعاب المنتخب الوطني لزهر حاج عيسى أن المباراة الأولى للمنتخب الوطني المحلي في نهائيات كأس أمم افريقيا للاعبين ضد منتخب أوغندا ستكون حاسمة بالنسبة لما تبقى من مشوار الخضر في ”الشان”، حيث أوضح حاج عيسى أن هذه المباراة هي مفتاح التأهل الى الدور الثاني من البطولة، والفوز فيها سيفتح الأبواب للمنتخب المحلى لتحقيق الهدف المنشود، كما كشف أن اللاعبين واعيون بالمسؤولية الملقاة على عاتقهم وسيبذلون كل ما في وسعهم من أجل تشريف الالوان الوطنية والكرة الجزائرية على المستوى القاري في نهائيات كأس امم افريقيا المقررة بعد أيام قليلة في العاصمة السودانية الخرطوم، ليقدموا أحسن صورة عن كرة القدم الجزائرية ويعيدوا الثقة للاعب المحلي.

مترف: ”أنهينا تحضيراتنا بنجاح ونثق في إمكاناتنا و حظوظنا في هذه الدورة”

من جهته، أكد حسين مترف أن تحضيرات زملائه في المنتخب المحلى جرت على أحسن حال خلال التربص الأخير الذي دام أسبوعين وتخللته مبارتان وديتان ضد كل من النيجر والمنتخب الوطني الأولمبي، وهذا ما يبشر بمستوى كبير في ”الشان”، حيث أكد مترف أن هذا التربص مكن اللاعبين من إنهاء استعدادهم لهذا الموعد القاري الهام، كما كشف أيضا أن اللاعبين يثقون بقدراتهم وإمكانياتهم ويسعون للدخول بقوة في هذه الدورة من أجل تشريف الجزائر أولا واللاعب المحلي من جهة أخرى.

بن شيخة للاعبـــــيـن: ”مبــــــاراة أوغنـــدا

النــــــــــــهـــــــائي الأول لنــــــا فـــــي الســـــودان”

أكد الناخب الوطني عبد الحق بن شيخة للاعبي المنتخب المحلي أن مباراة ”الخضر” الأولى المقررة يوم السبت المقبل ضد منتخب أوغندا ستكون أول نهائي لهم في السودان، حيث اجتمع الجنرال بأشباله قبل الالتحاق بمطار هواري بومدين الدولي وألح عليهم على ضرورة الفوز في هذا اللقاء الذي اعتبره بمثابة أول نهائي لهم في الخرطوم لأن الفوز به سيفتح الأبواب لمواصلة المشوار بقوة في كأس افريقيا وتحقيق الهدف المنشود والعودة باللقب القاري، وستكون الانطلاقة الحقيقة للخضر في ”الشان” كما حفز بن شيخة لاعبيه وحثهم على بذل أكبر جهد 


التعليقات (3)

  • والله انا متاكد انكم سترفعونا الكاس و تشرفنا وانا متاكد لان اغلب التشكيلة هى من وفاق سطيف لموشية العيفاوى مترف حشود و المتالق جابو عبد المؤمن وانا سادى الله اسم جلالة ان تفوز بلكاس الغالية على شعبنا خاصة وفاق سطيف

  • مبلود

    بالتوفيق للمنتخب الجزائري المحلي
    وإن شاء الله يعودون بالكاس

  • karim

    je dis a BENCHIKHA tu ne mérite aucune équipe nationale tu es nul , le dernier des entrainneurs algériens , comment on laisse par exemple un jeune entrainneur comme MENAD DJAMEL et CHERIF EL OUAZANI et autres …………..

أخبار الجزائر

حديث الشبكة