محمد خلفان الرميثي رئيس الاتحادية الإماراتية يصرّح : “مواجهة الجزائر الودية مهمة للغاية بالنسبة للمنتخبين”

محمد خلفان الرميثي رئيس الاتحادية الإماراتية يصرّح : “مواجهة الجزائر الودية مهمة للغاية بالنسبة للمنتخبين”

أكد محمد خلفان الرميثي، رئيس الاتحادية الإماراتية لكرة القدم، أول أمس، على أهمية المباراة الودية التي ستجمع منتخب بلاده بمنتخبنا الوطني والمقرر إجراؤها يوم 20 أوت بالعاصمة الفرنسية باريس خلال التربص المغلق الذي سيجريه الإماراتيون في فرنسا، استعدادا لخوض المرحلة الرابعة من التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم 2010، والذي يتزامن مع التربص الذي سيجريه “الخضر” هناك استعدادا لإنهاء المرحلة الأولى من تصفيات كأسي إفريقيا والعالم 2010 .
وأوضح الرميثي أن هذه المواجهة ستكون مهمة بالنسبة للطرفين، كونهما منشغلين بالتحضير للعودة مجددا إلى التصفيات بعد فترة راحة قصيرة، لاسيما الجانب الجزائري الباحث عن مباريات ودية أخرى للتحضير كما ينبغي للمباريات المصيرية التي تنتظره، مشيرا إلى أن الجهاز الفني بقيادة المدرب الفرنسي برونو ميتسو يولي اهتماما كبيرا بمعسكرات الأندية المقررة في أوروبا، حتى يتمكن من الوقوف على استعدادات اللاعبين مع أنديتهم، حيث يزور المعسكرات الخاصة بالأندية حتى يرصد استعداد لاعبي المنتخب الإماراتي قبل المواجهة الأولى في المرحلة الرابعة بحلول السادس من سبتمبر.
وأضاف نفس المتحدث في لقائه مع رجال الإعلام الإماراتيين، أن إجراء التربص في فرنسا سيسمح له بإجراء المباراة الودية التي ستجمعه بـ “الخضر”، كما أنه أشار إلى أن المدرب الفرنسي ميتسو يبحث عن منتخبات أخرى لمواجهتها وديا في نفس الفترة، أي أواخر شهر أوت المقبل.
وقال الرميثي إن الفرنسي برونو ميتسو، بمعاونة جهازه الفني، سيهتم بمتابعة معسكرات الأندية في أوروبا للوقوف على مستوى اللاعبين الدوليين قبل خوض مباريات المرحلة الرابعة، التي تعتبرها اتحاديته مهمة للغاية، نظرا لكونها ستفتح له المجال لأخذ نظرة عن تشكيلته، ومن ثم رسم معالم التشكيلة الأساسية التي سيباشر بها التحضيرات.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة