محمد عيسى: “كان الدرس في نيوزيلندا جزائرياً.. !”

محمد عيسى: “كان الدرس في نيوزيلندا جزائرياً.. !” صورة مركبة

قال وزير الشؤون الدينية، محمد عيسى، إنّ صورة التضامن ومحاولة تطييب خواطر المسلمين في نيوزيلندا مقتبسة من مدرسة الجزائر.

وأضاف، أنها كانت السباقة في العالم العربي والإسلامي إلى إعطاء هذه الصورة الحضارية.

وذكر محمد عيسى،أن الدرس كان بمناسبة قبول الجزائر أن يؤدي المسيحيون مراسم تطويب 19 رجلا كاثوليكا،اغتيلوا في العشرية السوداء بالجزائر.

وأشار الوزير إلى،أن السلطات الرسمية وجمع من السادة الأئمة قد حضروا هذه المراسم بالساحة المجاورة لكنيسة “سانتا كروز” في وهران.

وجاء منشور محمد عيسى،انتقادا لبعض الملاحظين والمعلّقين الذين نسوا أن الجزائر،كانت السبّاقة في التضامن مع الأديان الأخرى -على حد قوله-.

وختم وزير الشؤون الدينية والأوقاف، بقول “الموقفان يؤكدان أن الإرهاب لا دين له ولا وطن”.

كان الدرس في نيوزيلاندا جزائرياً !!!أشادت شخصيات عالمية ووسائل إعلام وطنية ودولية بالموقف المتضامن مع المسلمين في…

Publiée par ‎محمد عيسى وزير الشؤون الدينية و الأوقاف‎ sur Dimanche 24 mars 2019


التعليقات (1)

  • عبد القادر

    إن الدين عند الله الإسلام

أخبار الجزائر

حديث الشبكة